أخر الأخبار

مصادر تتحدث عن توجهات لدى البنك المركزي السوري نحو تعويم سعر صرف الليرة السورية جزئياً!

مصادر تتحدث عن توجهات لدى البنك المركزي السوري نحو تعويم سعر صرف الليرة السورية جزئياً!

طيف بوست – فريق التحرير

يترقب السوريون في الوقت الراهن الإجراءات التي من الممكن أن يتخذها البنك المركزي السوري في ظل الحديث عن انخفاضات كبرى قادمة بسعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي وبقية العملات العربية والأجنبية خلال الأيام والأسابيع القليلة المقبلة.

ومن بين الإجراءات التي تحدثت عنها العديد من التقارير، هو وجود توجهات لدى مصرف سوريا المركزي نحو تعويم سعر صرف الليرة السورية خلال الفترة القادمة.

وضمن هذا الإطار وحول مدى إمكانية البنك المركزي السوري بالتوجه نحو اتخاذ قرار بتعويم سعر الصرف تزامناً مع الواقع الاقتصادي الحالي في البلاد، أشار محللون إلى اتخاذ مثل هكذا قرار لا يمكن أن يتم بشكل اعتباطي.

وأوضح المحللون أن قرار تعويم سعر الصرف يجب أن يتخذ بعد دراسات معمقة للسوق والواقع الاقتصادي على الصعيدين المحلي والعالمي.

ولفتوا إلى أن البنك المركزي ربما يكون لديه توجهات لتعويم سعر صرف الليرة السورية بشكل جزئي وليس تعويماً كلياً.

ونوه الخبراء في مجال الاقتصاد أن التوجه نحو تعويم سعر الصرف جزئياً يبقى أمراً وارداً، مشيرين إلى أن مصرف سوريا المركزي على الأرجح بدء حالياً بإتباع سيـ.ـاسة التعويم الجزئية.

وأوضح الخبراء أنه من خلال متابعة سعر الصرف خلال الأسابيع الأخيرة، يتضح أن البنك المركزي ترك سعر الصرف عائماً بشكل جزئي، أي أنه ترك سعر صرف الليرة يتحرر وفقاً لمتطالبات السوق ومن ثم عاد للتدخل بشكل جزئي للسيطرة من جديد على سعر الصرف.

وبيّن المحللون أن هذا الأمر من المرجح أن يتكرر كثيراً خلال تعاملات الفترة المقبلة وحتى نهاية عام 2022، موضحين أن المصرف المركزي سيبقى ممسكاً بزمام الأمور بالنسبة لسعر الصرف وفي حال حدوث انخفاض بقيمة الليرة خلال الأشهر المقبلة سيكون ذلك تحت إشراف البنك المركزي نظراً لإتباعه سيـ.ـاسة التعويم جزئياً.

وأشار المحللون إلى أنه وفي ضوء الحديث عن أزمة اقتصادية عالمية قادمة قبل نهاية هذا العام، فقد أصبحت الحاجة ملحة إلى إنهاء إشكالية الفرق الشاسع بين سعر صرف الدولار رسمياً وسعره في السوق الموازي، منوهين أن هذه الإشكالية من الممكن حلها من خلال التعويم الجزئي لسعر الصرف.

ولفت الخبراء إلى أم مصطلح تعويم العملة يعني عدم تدل البنوك المركزية في تحديد سعر صرف العملات المحلية وترك سعر الصرف عائماً تحت رحـ.ـمــ.ـة العرض والطلب.

وبحسب المحللين فإن الحكـ.ـومات عادةً ما تلجأ إلى هذا الخيار عند تفاقم الأزمات الاقتصادية والمالية، وذلك بهدف تخفيض نسبة العجز المالي ووقف استنـ.ـزاف القطع الأجنبي من الخزينة.

اقرا أيضاً: توقعات جديدة حول المستقبل القريب لسعر صرف الليرة السورية وحديث عن سيناريو قادم لم يكن في الحسبان!

الجدير بالذكر أن سعر صرف الليرة السورية قد وصل مع افتتاح نشرة التداولات هذا اليوم إلى حدود الـ 4525 ليرة سورية في بعض المناطق في البلاد.

بينما بلغ سعر صرف الليرة السورية في أسواق دمشق حدود الـ 4515 ليرة سورية لكل دولار واحد، وإلى مستويا الـ 4510 ليرة للدولار الأمريكي الواحد في أسواق مدينة حلب صباح هذا اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close