أخر الأخبار

سوريا.. قرارات جديدة هامة على أمل تحسين الوضع الاقتصادي والمعيشي ورفع قيمة الليرة السورية

سوريا.. قرارات جديدة هامة على أمل تحسين الوضع الاقتصادي والمعيشي ورفع قيمة الليرة السورية

طيف بوست – فريق التحرير

اتخذت الحكـ.ـومة السورية التابعة للنظـ.ـام جملة من القرارات الهامة التي تتعلق بشكل مباشر بالوضع الاقتصادي والمعيشي للمواطنين السوريين، وذلك في ضوء استمرار تراجع قيمة الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي وبقية العملات تزامناً مع ارتفاع متواصل بالأسعار.

ومن أهم القرارات التي اتخذها مجلس الوزراء هو الموافقة على بيع مادتي البنزين والمازوت بسعر التكلفة في المدن الصناعية، الأمر الذي من شأنه أن يساهم بالدفع بعجلة الإنتاج بشكل كبير خلال الفترة المقبلة في البلاد.

وبحسب القرارات الجديدة، فقد وافق المجلس على إنشاء محطات وقود في المدن الصناعية، بحيث يباع فيها البنزين والمازوت بسعر مخفض (سعر التكلفة) مع إضافة أجور النقل إلى الفعاليات الاقتصادية إلى هذه المدن.

وقد أكد المجلس على اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة في المرحلة المقبلة من أجل تأمين المواد التموينية المدعومة بكميات كافية، بالإضافة إلى التركيز على تعزيز المخازين من المواد الأساسية، لاسيما الغذائية منها.

وشدد المجلس على أن القرارات الجديدة تشمل العمل على المتابعة بشكل يومي لواقع الأسعار في الأسواق ومدى توفر المواد، فضلاً عن اتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة بحق كل من يخـ.ـالف القوانين أو يلجأ إلى احتـ.ـكار المواد.

كما دعا المجلس خلال اجتماعه الأسبوعي من كافة الوزارات التنسيق مع المكتب المركزي للإحصاء، بالإضافة إلى أهمية تقديم البيانات والمعلومات اللازمة التي من شأنها إنجاح خطة عمل المكاتب المتخصصة بتصنيف القطاعات والأنشطة وفق معايير متطورة.

وفي شأن ذي صلة، على أمل تحسين الوضع الاقتصادي والمعيشي للمواطنين السوريين، وافق المجلس على تنفيذ العديد من المشاريع الخدمية والتنموية في عدد من المحافظات في البلاد.

وبدوره أعلن رئيس مجلس الوزراء “حسين عرنوس” عن اتخاذ قرار بتشـ.ـكيل لجنة دائـ.ـمة برئاسة وزيـ.ـر التنمية الإدارية الـ.ـدكتورة “سلام سـ.ـفـ.ـاف” تسمى (اللجـــ.ـنـ.ـة المركزية للحـ.ـوافـ.ز والعـ.ـلاوات والمكافآت).

وبحسب القرار فقد تم إقرار أنظمة الحوافز والعلاوات التشجيعية والمكافآت الي تـ.ـضـ.ـعها اللجان الفـ.ـرعـ.ـية في الجـ.ـهات العامة، ليـ.ـصار إلى إصدارها من قبـ.ـل الـ.ـوزيـ.ـر المختص.

كما قرر المجلس خلال الجلسة ذاتها اعتماد التوقيت الصيفي في البلاد على مدار العام وإلغاء العمل بالتوقيت الشتوي أسوةً بالعديد من الدول حول العالم، وذلك للاستفادة من الطاقة الشمسية قد المستطاع خلال أوقات الدوام الرسمي.

ووفقاً للعديد من المحللين فإن أهم قرار من القرارات المتخذة يتعلق بتقديم مادتي المازوت والبنزين للمدن الصناعية بسعر التكلفة، بالإضافة إلى قرار اعتماد التوقيت الصيفي وإلغاء العمل بالتوقيت الشتوي.

وحول تأثيرات هذه القرارات على الواقع الاقتصادي في البلاد، لفت محللون إلى أنها من المكن أن تكون مجدية على المستوى المتوسط والبعيد.

اقرأ أيضاً: الاعترافات الرسمية بالعجز تتوالى تزامناً مع تدهور قيمة الليرة السورية والمواطن دخل في حالة سبات!

وأوضح الخبراء أن زيادة الإنتاج في المدن الصناعية وبتكلفة تسمح للصناعيين بتوريد منتجتهم بسعر منافس سيساهم في تدفق القطع الأجنبي إلى البلاد، وبالتالي سينعكس على الواقع الاقتصادي ككل، وسعر صرف الليرة السورية بشكل خاص.

كما أن قرار إلغاء العمل بالتوقيت الشتوي سيكون له آثار إيجابية بخصوص زيادة ساعات العمل، وزيادة القدرة على الاستفادة من الطاقة الشمسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close