أخر الأخبار

الاتحاد الأوروبي يوجه رسالة حاسمة لبشار الأسد ويتخذ أول موقف رسمي بشأن انتخابات الرئاسة في سوريا

الاتحاد الأوروبي يوجه رسالة حاسمة لبشار الأسد ويتخذ أول موقف رسمي بشأن انتخابات الرئاسة في سوريا

طيف بوست – فريق التحرير

وجّهت الدول الأوروبية رسالة حاسمة إلى رأس النظام السوري “بشار الأسد” متخذة أول موقف أوروبي رسمي من انتخابات الرئاسة في سوريا التي يسعى “الأسد” لإجرائها قبل منتصف العام الجاري.

وأكد مفوض الاتحاد الأوروبي السامي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية “جوزيب بوريل” أن الدول الأوروبية ستواصل الضـ.ـغط على الأسد ونظامه عبر استمرار العقـ.ـوبات المفـ.ـروضة عليه.

وأشار المسؤول الأوروبي في كلمة له ألقاها خلال الجلسة العامة للبرلمان الأوروبي لمناقشة الأوضاع في سوريا، إلى أن دول الاتحاد لن ترفع العقـ.ـوبات عن النظام السوري إلا بعد حدوث انتقال سياسي للسلطة في سوريا.

وأوضح “بوريل” أن “بشار الأسد” لن يتمكن من الانتــ.ـصار في هذه الحــ.ـرب، مؤكداً أن السبيل الوحيد المستدام هو الحل السياسي.

وشدد على أن الدول الأوروبية لن تقوم بتطبيع العلاقات مع نظام الأسد أو تقديم أي دعم لعملية إعادة الإعمار في سوريا إلا في حال بدء عملية التسوية السياسية بموجب القرارات الأممية.

ونوه أن دول الاتحاد الأوروبي تدعم جهود المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا “غير بيدرسون” الرامية إلى إيجاد حل سياسي في سوريا بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

ولفت أن الرسالة التي توجهها الدول الأوروبية للنظام السوري، مفادها أن العقــ.ـوبات سوف تستمر طالما أن “الأسد” لا يبدي أي مرونة بشأن العملية السياسية في سوريا.

وأشار المسؤول الأوروبي في معرض حديثه إلى أن مسار الحل السياسي في سوريا يجب أن يمضي قدماً تزامناً مع إقرار دستور جديد للبلاد وإجراء انتخابات نزيهة.

وأضاف: “بإمكاننا أن نقدم المساعدة، لاسيما في ملف إعادة الإعمار في سوريا، نحن على استعداد لتقديم التمويل لتلك العملية، لكن العمل بطريقة عادية ليس ضمن الخيارات المطروحة”.

وأوضح “بوريل” أن دول الاتحاد الأوروبي غير مستعدة لتمويل عملية إعادة إعمار سوريا قبل إجراء التحقــ.ـيقات في عدة قضـ.ــايا بإشراف دولي، خاصةً ملفات المفقـ.ـودين والمعتـ.ـقلين.

اقرأ أيضاً: السعودية تتخذ موقفاً جديداً بشأن عملية إعادة تأهيل بشار الأسد وعودة نظامه إلى الجامعة العربية!

كما حمّل المسؤول الأوروبي نظام الأسد مسؤولية عـ.ـرقلة كافة المفاوضات، مشيراً أن عملية التسوية السياسية وفق مسار الأمم المتحدة قد أصحبت معلقة بشكل كامل، وذلك نظراً لأن النظام في دمشق لا يتجاوب مع إيجاد الحل بهذه الطريقة.

ولفت أن النظام السوري لا يريد إجراء انتخابات نزيهة بإشراف أممي ودولي، لافتاً أن “الأسد” يريد انتخابات رئاسية مفصلة على مقاسه، ليضمن أن يكون فائزاً بها دون أي منــ.ـافسة تذكر، على حد قوله.

اقرأ أيضاً: مشروع قرار أمريكي لتحديد طريقة التعامل مع بشار الأسد.. وإدارة “بايدن” ترد على دعوات رفع قانون “قيصر”

ودعا “بوريل” المجتمع الدولي إلى ممارسة أقصى درجات الضــ.ـغط على النظام في سوريا، منوهاً أن دول الاتحاد الأوروبي بمفردها لا تستطيع إيجاد حل للملف السوري.

ويؤكد العديد من المحللين أن الموقف الأوروبي الجديد يعتبر بمثابة رسالة حاسمة وواضحة لبشار الأسد بأن دول الاتحاد لن تعترف بانتخابات الرئاسة المقبلة في سوريا التي يخطط النظام لإجرائها بين شهري أبريل ويونيو القادمين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close