أخر الأخبار

الائتلاف يكشـ.ـف نوايا نظام الأسد القادمة بشأن إدلب ويُحذّر من استمرار صمت المجتمع الدولي!

الائتلاف يكشف نوايا نظام الأسد القادمة بشأن إدلب ويحذر من استمرار صمت المجتمع الدولي!

طيف بوست – فريق التحرير

كشف الائتلاف الوطني السوري لقوى المعارضة والثورة عن نوايا نظام الأسد القادمة بشأن محافظة إدلب والمنطقة الشمالية الغربية من سوريا.

وأكد الائتلاف عبر بيان رسمي صدر عنه، مساء أمس، وجود محاولات لقوات نظام الأسد والجماعات الإيرانية المساندة له للتقدم البري في عدة مناطق بريف إدلب الجنوبي.

وحذّر الائتلاف من مغـ.ـبة استمرار صمت المجتمع الدولي والجهات الراعية للحل السياسي حيال انتهـ.ـاكات النظام السوري المتواصلة شمال غرب سوريا.

وقد جاء البيان على خلفية الاستهـ.ـداف والقـ.ـصـ.ـف الذي تعرضت له، أمس السبت، عدة بلدات في منطقة جبل الأربعين بريف إدلب والريف الشرقي لمنطقة جبل الزاوية.

ودعا الائتلاف المجتمع الدولي والدول والجهات الراعية لمسار التسوية السياسية المتعلقة بالملف السوري إلى التحرك حيال عمليات التصـ.ـعيد المتكررة لقوات النظام ضـ.ـد المناطق المدنية في أرياف محافظة إدلب، لاسيما منطقة جبل الزاوية في الريف الجنوبي للمحافظة.

ونوه البيان أن قوات نظام الأسد وبدعم مباشر من الجماعات الإيرانية لم يتوقفوا عن محاولات التقدم بريف إدلب الجنوبي طيلة الفترة الماضية، مبيناً أن وتيرة المحاولات ازدادت بشكل واضح خلال الأيام القليلة الماضية.

وشدد الائتلاف في بيانه على أن تلك المحاولات تعد خـ.ـرقاً واضحاً لاتفاق خفض التصـ.ـعيد، مطالباً المجتمع الدولي بضرورة العمل على وضع حد لإستراتيجية النظام الرامية إلى تسخـ.ـين الأوضاع وإبقاء أجواء الحـ.ـرب مخيمة هـ.ـروباً من أي خيارات بديلة، وفق ما جاء في البيان.

كما طالب البيان الدول المعنية بالشأن السوري والمجتمع الدولي بضرورة تحمل المسؤولية حيال تطورات الأوضاع على الأراضي السورية.

ولفت إلى ضرورة اتخاذ خطوات عملية من أجل فـ.ـرض المسار السياسي على نظام الأسد ومنـ.ـع أي انتهـ.ـاك جديد أو محاولة لفـ.ـرض لغة الإرهـ.ـاب والتـ.ـدمير كبديل عن عملية التسوية السياسية في البلاد.

اقرأ أيضاً: قبل لقاء بايدن وبوتين.. روسيا تبدي استعدادها لمناقشة مستقبل “بشار الأسد” وتفعيل مسار الحل السياسي!

ويأتي بيان الائتلاف بالتزامن مع عدة تقارير إعلامية تحدثت عن وصول تعزيزات جديدة لقوات نظام الأسد إلى كافة خطوط التماس مع فصائل المعارضة بمحيط محافظة إدلب، وخاصةً في منطقة جيل الزاوية بريف المحافظة الجنوبي.

وقد أكد عدة قادة تابعين للمعارضة السورية في محافظة إدلب صحة الأنباء التي أشارت إلى وصول تعزيزات جديدة لقوات النظام إلى عدة مناطق جنوب وشرق المحافظة، مؤكدين أن الفصائل الثورية مستعدة لأي سيناريوهات قادمة في المنطقة.

اقرأ أيضاً: جمال سليمان يتحدث عن موقفه النهائي من بشار الأسد ورؤيته لمستقبل سوريا

تجدر الإشارة إلى أن المنطقة الشمالية الغربية من سوريا قد شهدت عدة تطورات ميدانية جديدة خلال الأيام القليلة الماضية، تمثلت بوصول تعزيزات عسكرية لقوات نظام الأسد إلى الشمال السوري، قابلتها تحركات للقوات التركية في عدة مناطق بالقرب من خطوط التماس في ريف إدلب الجنوبي.

وقد بدأت تركيا مؤخراً بتعزيز تواجدها العسكري بشكل أكبر في منطقة جبل الزاوية، وذلك تحسباً لأي محاولات تقدم قد يقوم بها النظام إلى المنطقة، خاصةً في ظل تصاعد الحديث عن وجود نوايا لدى نظام الأسد بالتقدم هناك عبر شن عملية عسـ.ـكرية محدودة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close