أخر الأخبار

“مباحثات مثمرة”.. اتصال هاتفي بين بوتين وبايدن بعد تمديد آلية المساعدات إلى سوريا.. إليكم مضمونه!

“مباحثات مثمرة”.. اتصال هاتفي بين بوتين وبايدن بعد تمديد آلية المساعدات إلى سوريا.. إليكم مضمونه!

طيف بوست – فريق التحرير

أجرى الرئيس الأمريكي “جو بايدن” مباحثات هاتفية مع نظيره الروسي “فلاديمير بوتين”، وذلك عقب إعلان مجلس الأمن الدولي عن تمديد آلية وصول المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر معبر “باب الهوى” الحدودي مع تركيا.

وقال “بايدن” خلال مؤتمر صحفي عقده مساء أمس الجمعة إن المباحثات مع الرئيس الروسي كانت مثمرة، مشيراً إلى أنه “متفائل” عقب المكالمة.

وأضاف الرئيس الأمريكي رداً على سؤال حول الاتصال مع نظيره “بوتين” بالقول: “إنه جرى بشكل جيد، وأنا متفائل”، على حد تعبيره,

من جانبه أصدر البيت الأبيض بياناً رسمياً عقب الاتصال ذكر فيه أن الرئيسان أشادا بالعمل المشترك لفريقيهما في أعقـ.ـاب القمة الأمريكية الروسية.

وأفاد البيان أن الرئيسان شدد على أهمية الحوار بين روسيا والولايات المتحدة الأمريكية، لاسيما بما يتعلق بمسألة استئناف نقل المساعدات الإنسانية عبر الحدود إلى سوريا في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

من جهتها، ذكرت الخدمة الصحفية التابعة للرئاسة الروسية أن الرئيس الروسي ناقش مع نظيره الأمريكي تطورات الأوضاع في سوريا خلال الفترة السابقة.

وأشارت الرئاسة الروسية إلى أن “بايدن” و”بوتين” ركزا خلال المحادثة الهاتفية التي جرت بينهما مساء أمس على الجوانب الإنسانية المتعلقة بالملف السوري.

كما نوهت أن الرئيسان قيّما بشكل إيجابي تنسيق الجهود بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا حول مسألة وصول المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود.

ووفق بيان الرئاسة الروسية، فإن الرئيسان شددا في اتصالهما على الحاجة إلى التعاون البنّاء بين البلدين في مختلف المجالات.

وتأتي المحادثة الهاتفية بين “بوتين” و”بايدن” بعد ساعات قليلة من إقرار مجلس الأمن الدولي بالإجماع، السماح بتوصيل المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر معبر “باب الهوى” لمدة 12 شهراً.

وجاء في القرار رقم 2585 الصادر عن مجلس الأمن الدولي: “تجديد آلية دخول المساعدات عبر الحدود لسوريا لمدة عام إضافي عبر معبر “باب الهوى” الحدودي بين سوريا وتركيا.

اقرأ أيضاً: معارض سوري يتحدث عن مبادرة “خليجية – مصرية” للحل النهائي في سوريا

وبـ.ـرر مندوب روسيا في مجلس الأمن “فاسيلي نيبينزيا” تمرير القرار الذي هـ.ـددت بلاده بعـ.ـرقلته مـ.ـراراً، بالقول: “تجديد آلية دخول المساعدات لسوريا كان عبر قرار مشترك روسي أمريكي”.

ويوم أمس، كشـ.ـف مصدر دبلوماسي مطلع عن تفـ.ـاهم تركي – روسي حول أبـ.ـرز ملفين تم طـ.ـرحهما في جـ.ـولة “أستانا 16” التي اختتمـ.ـت أعمالها يوم الخميس الماضي في العاصمة الكازاخية “نور سلطان”.

وأكدت المصادر أن أنقرة وموسكو توافقتا على تثبيت وقـ.ـف إطـ.ـلاق النـ.ـار بشكل عام، واستمرار الهـ.ـدنة في محافظة إدلب، لكنه لم يستبعد في الواقت ذاته وجود خـ.ـروقات محدودة.

أقرأ أيضاً: مصادر في المعارضة السورية تتحدث عن تغيرات في سلوك بشار الأسد بعد فوزه بالانتخابات!

تجدر الإشارة إلى أن العديد من التقارير الصحفية قد أشارت إلى أن روسيا وافقت على قرار تمديد إدخال المساعدات الإنسانية عن طريق معبر “باب الهوى” لمدة عام إضافي، وذلك مقابل موافقة واشنطن على تمرير جزء من المساعدات الأممية إلى مناطق سيطرة نظام الأسد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close