أخر الأخبار

أول تصريح لممثل بوتين الخاص في سوريا.. ومصادر تكشف عن زيارة أجراها بشار الأسد إلى موسكو منذ أسبوع

أول تصريح لممثل بوتين الخاص في سوريا.. ومصادر تكشف عن زيارة أجراها بشار الأسد إلى موسكو منذ أسبوع

طيف بوست – متابعات

أدلى المبعوث الرئاسي الخاص وممثل الرئيس الروسي في سوريا “ألكسندر يفيموف” بأول تصريح له بعد تعيينه في منصبه الجديد أواخر شهر مايو/ أيار الماضي، حيث كان سفيراً لروسيا في دمشق.

وقال “يفيموف” خلال كلمة ألقاها بمناسبة “العيد الوطني لجهورية روسيا”، اليوم الجمعة 12 حزيران/ يونيو 2020، أن بلاده لن تترك سوريا في هذا الأيام الصعبة”.

وأكد “يفيموف” أن الضغط سوف يزداد في الأيام القادمة على النظام السوري بسبب مواصلة الولايات المتحدة الأمريكية تشديد العقـ.ـوبات عليه.

وزعم المبعوث الرئاسي الخاص الذي يمثل الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” رسمياً في سوريا، أن محاولات واشنطن مصيرها الفشـ.ـل، كما فشـ.ـلت جميع المحاولات السابقة، على حد تعبيره.

وادعى السفير الروسي في دمشق، أن موسكو لن تترك النظام السوري في هذه الأيام الصعبة التي يمر بها نتيجة دخول قانون قيصر حيز التنفيذ مطلع الشهر الجاري.

وأضاف أن بلاده ستواصل تقديم الدعم لنظام الأسد والتعاون معه من أجل استكمال جميع القضايا وتحويل العملية السياسية إلى مرحلة التطبيق.

وأشار إلى مساعي تقودها روسيا من أجل إعادة إحياء عملية الحل السياسي عبر إطلاق عمل اللجنة الدستورية السورية مجدداً، واستمرار العمل على إعادة تهيئة البنية التحتية في سوريا تمهيداً لعودة آلاف اللاجئين إلى مدنهم وقراهم.

وتحدث “يفيموف” حول الزيارة التي أجراها الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” إلى دمشق خلال شهر يناير/ كانون الثاني الفائت، معتبراً أن زيارته كانت بمثابة رسالة واضحة إلى جميع الأطراف بأن القيادة الروسية تعتزم التمسك بنهجها من أجل تقديم الدعم للشعب السوري، على حد وصفه.

يأتي تصريح “يفيموف” في ظل تردي الأوضاع الاقتصادية في سوريا، وانهيار الليرة السورية إلى مستويات غير مسبوقة، لكنه وعلى الرغم من ذلك لم يتحدث عن تقديم روسيا أي دعم اقتصادي لنظام الأسد من أجل مواجـ.ـهة ما يمر به.

في حين استأنفت وسائل الإعلام الروسية حملة انتقادها لنظام الأسد، حيث دعت صحيفة “سفوبودنايا بريسا” بوتين إلى البحث عن بديل لبشار الأسد، وأقرت أن الأخير لم يعد مقبولاً حتى ضمن المناطق التي تقع تحت سيطرته.

اقرأ أيضاً: الإعلام الروسي يستأنف حملته ضد النظام السوري ويدعو “بوتين” للتخلي عن بشار الأسد..!

وفي شأن ذي صلة، قالت صحيفة “جسر” السورية أنها علمت من مصادرها الخاصة في العاصمة السورية دمشق، بأن رأس النظام السوري “بشار الأسد” قد أجرى زيارة خاطفة إلى موسكو منذ أسبوع.

وقالت الصحيفة: “علمت صحيفة جسر، من مصدر خاص، أن رأس النظام السوري، بشار الأسد، استدعي إلى الكرملين خلال الأسبوع الماضي، وسافر إلى موسكو وعاد في اليوم ذاته، في رحلة خاصة لم يتم الإعلان عنها”.

وبحسب الصحيفة، فإن المصدر أوضح أن “بشار الأسد” تعرض إلى ضغوطات كبيرة أقرب إلى لغة الوعيد، حيث أصرت القيادة الروسية أن على النظام السوري قبول المبادرة الروسية الأمريكية لتسوية الأوضاع في سوريا.

وأضافت “جسر” نقلاً عن مصادرها الخاصة، أن بشار الأسد تلقى وعوداً بأن قبوله للمبادرة لن يؤدي إلى تقويض صلاحيته وسلطته، بل أنها لا تتعدى كونها مناورة لتجاوز المرحلة الصعبة، ومحاولة تفادي تفعيل بنود قانون قيصر الذي من المفترض أن يطبق عملياً في السابع عشر من شهر حزيران/ يونيو الجاري.

وأوضحت أن المصدر لن يتحدث عن تفاصيل المبادرة الروسية الأمريكية، لكنه اكتفى بالقول أنه سيتم الإعلان عنها مطلع الأسبوع المقبل، وذلك عقب إجراء مشاورات مع كل من تركيا وإيران.

اقرأ أيضاً: هل اقترب موعد رحيل بشار الأسد.. صحيفة أمريكية تتحدث عن أربعة سيناريوهات تلوح في الأفق

وفي سياق متصل، كان العميد السوري المنشق عن نظام الأسد “أحمد رحال” قد تحدث منذ عدة أيام عبر تغريدة على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قال فيها: “إن عدة مصادر متطابقة قد أكدت أن بشار الأسد قد غادر الأراضي السورية متجهاً نحو موسكو”.

وأضاف: “تم شحن بشار الأسد إلى موسكو منذ يومين لترتيب الملف السوري برؤية أمريكية روسية مشتركة”، وختم تغريدته بالقول: “لا علم لنا بالتفاصيل”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close