أخر الأخبار

وزير الخارجية التركي ينتقد أوروبا ويصف منطقة إدلب بقطاع غزة الجديد

انتقد وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو”، دول الاتحاد الأوروبي بسبب تقاعسها في ملف اللاجئين السوريين، واصفاً منطقة إدلب بقطاع غزة الجديد.

وقال الوزير التركي في مقال نشرته صحيفة “الفاينانشيال تايمز”، أن المشاهد التي رأيناها لكيفية معاملة اليونان للاجئين السوريين الراغبين بعبور الحدود تدعو للخجل بالنسبة لدول الاتحاد الأوروبي الذين يدعون الإنسانية.

واعتبر “أوغلو” خلال المقال أن منطقة إدلب شمال غرب سوريا، قد تحولت إلى قطاع غزة جديد، إذ ترك العالم ملايين المدنيين السوريين ليواجهوا مصيرهم.

وأضاف أنه بعد 9 سنوات من انطلاق ثورة الشعب السوري، أصبحت المنطقة الشمالية الغربية من سوريا أشبه بقطاع غزة جديد، حيث يوجد فيها قرابة 4 مليون إنسان دون أن ينظر العالم في أمرهم.

وأوضح أن منطقة إدلب تعرضت لحملات عسكرية مكثفة من قبل نظام الأسد والدول الداعمة له على مدار الأعوام الماضية.

ولفت أن الأمم المتحدة لديها إحصائيات دقيقة حول أعداد الأشخاص الذين فقدوا حياتهم بفعل العمليات العسكرية الأخيرة في المنطقة.

وجرى الحديث في وقت سابق عن إمكانية تحول منطقة إدلب إلى قطاع غزة جديد، وذلك بعد توقيع اتفاقية “سوتشي” بين روسيا وتركيا في شهر أيلول/ سبتمبر عام 2018.

حينها تم ترسيم حدود المنطقة الشمالية الغربية من سوريا، وتحديد أماكن انتشار نقاط المراقبة التركية بين المناطق التابعة للمعارضة السورية، ومناطق سيطرة قوات نظام الأسد.

اقرأ أيضاً: الإعلام الروسي يروج لقرب انتهاء الهدنة وعودة العمليات العسكرية في إدلب

وعاد الحديث عن تحول إدلب إلى منطقة أشبه بمدينة غزة في فلسطين مجدداً، عقب الاتفاق الموقع بين الرئيسين التركي والروسي في العاصمة موسكو مطلع الشهر الجاري بشأن الشمال السوري.

وتحدث وزير خارجية بريطانيا الأسبق ” ديفيد ميليباند”، خلال شهر شباط الفائت حول ذات الموضوع، معتبراً أن الشمال السوري قد تحول فعلاً إلى منطقة تشبه قطاع غزة في فلسطين.

وقال: “نحن نرى بأم أعيننا إنشاء قطاع غزة جديد شمال غرب سوريا، حيث تسيطر جماعات متطرفة على المنطقة التي فيها أكثر من 3.5 مليون مدني سوري”.

وأشار إلى أن كثافة السكان في منطقة إدلب تعتبر أكبر من الكثافة السكانية في قطاع غزة، الذي يعد من أكثر المناطق التي تعرضت للحـ.ـصار في العالم عبر التاريخ، على حد تعبيره.

كما أوضح رئيس قسم أبحاث مكـ.ـافحة الإرهـ.ـاب في معهد الشرق الأوسط للدراسات “تشارلز ليستر”، أن منطقة إدلب تحذو حذو قطاع غزة على المدى الطويل.

اقرأ أيضاً: معاذ الخطيب يطرح مبادرة جديدة: استقالة بشار الأسد ومرحلة ما قبل انتقالية (فيديو)

هذا وتتشابه طبيعة الحـ.ـصار في الشمال السوري مع قطاع غزة المحـ.ـاصر منذ عام 2006 من قبل الإسرائيليين، وذلك عقب فوز حركة “حماس” بالانتخابات التشريعية في فلسطين.

في حين تحـ.ـاصر قوات نظام الأسد وعناصر الجماعات الداعمة له مناطق واسعة من المنطقة الشمالية الغربية من سوريا، منذ عدة أعوام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق