أخر الأخبار

“لم يعد بإمكان أي دولة مساءلة تركيا”.. أردوغان يلوح بعملية عسكرية جديدة في سوريا

“لم يعد بإمكان أي دولة مساءلة تركيا”.. أردوغان يلوح بعملية عسكرية جديدة في سوريا

طيف بوست – فريق التحرير

لوّح الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، اليوم الاثنين 15 فبرير/ شباط 2021 بتنفيذ عملية عسكرية جديدة ضد مواقع التنظيمات الكردية شمال سوريا والعراق.

تصريحات الرئيس التركي جاءت في كلمة له خلال مشاركته في المؤتمر السابع لحزب “العدالة والتنمية”، في ولاية “ريزا” شمال شرق تركيا.

وأكد “أردوغان” في كلمته أنه بعد العمل الإرهـ.ـابي الذي ارتكبته الميلــ.ـيشيـ.ـات التابعة لحزب “بي كي كي” بحق المواطنين الأتراك شمال العراق، لم يعد بإمكان أي دولة أو شخص أو منظمة أو كيان مساءلة تركيا عن العمليات التي تنفذها في كل من سوريا والعراق ضد التنظيمات “الإرهــ.ـابية”.

وخاطب الرئيس التركي الولايات المتحدة الأمريكية بالقول: “كنتم تدعون أنكم لا تدعمون بي كي كي، لا شـ.ـك بأنكم تدعمونهم وتساندونهم، مع الأسف أدركنا هذا الأمر من البداية”.

وأوضح الرئيس التركي أن أمريكا دعمت التنظيمات الإرهـ.ـابية شمال العراق خلال السنوات الماضية بآلاف الشاحنات المحملة بالمعدات العسكرية والذخـ.ـائر.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية لطالما دفعت تلك التنظيمات إلى محـ.ـاربة الأمن والقوات التركية في تلك المنطقة.

وشدد “أردوغان” على أن بلاده لن تتغاضى بعد اليوم عن ما تفعله واشنطن، منوهاً أن استمرار العلاقات بين تركيا وأمريكا على صعيد المجتمع الدولي وحلف الناتو يتوقف على مدى استجابة الأمريكيين لمطالب أنقرة بشأن التوقف عن دعم التنظيمات الإرهـ.ـابية.

كما طالب الرئيس التركي الدول الغربية التي تقدم الدعم لتلك التنظيمات بضرورة مراجعة حساباتها والتوقف عن دعمها، والوقوف إلى جانب تركيا.

وتابع قائلاً: “كل من يقدم الدعم لتلك التنظيمات أو يتعاطف معها أو يؤيدها يعتبر شريكاً لها في ممارساتها الإرهـ.ـابية، لاسيما ما حصل للمواطنين الأتراك في منطقة غـ.ـارا شمال العراق”.

اقرأ أيضاً: روسيا تنهي مهام غرفة عمليات “تحرير إدلب” وتحيل قادة سوريين مقربين من إيران لمحاكم ميدانية.. ما أهدافها؟

وأكد الرئيس التركي في سياق حديثه أن بلاده أوشكت على القضاء على “بي كي كي” داخل حدودها عبر تضييق الخنـ.ـاق عليها في المنطقة الشمالية من دولة العراق.

ونوه أن تركيا تمكنت من تمـ.ـزيق الممر الإرهـ.ـابي التي كانت تلك التنظيمات تسعى لتشكيله على طول الحدود السورية التركية.

وشدد على تلك التنظيمات لن تجد لها ملاذاً آمناً بعد الآن، مشيراً إلى مساعي تقودها أنقرة لتطوير تعاونها مع دول المنطقة والقوى الفاعلة من أجل بلورة رؤية مشتركة لمكـ.ـافحة “الإرهـ.ـاب”.

كما أعرب الرئيس التركي عن اعتزازه بوصول قوات بلاده إلى مستوى تستطيع عبره أن تنفذ جميع أنواع المهام العسكرية بالاعتماد على الإمكانات الخاصة دون انتظار المساعدة من أحد.

اقرأ أيضاً: ملامح صفقة كبرى بين “قسد” ونظام الأسد برعاية روسية.. إليكم تفاصيلها

تجدر الإشارة إلى أن التنظيمات التي تحدث عنها الرئيس التركي في خطابه تتخذ من مناطق قوات سوريا الديمقراطية “قسد” شمال شرق سوريا ومناطق شمال العراق نقطة انطلاق لاستهــ.ـداف المصالح التركية سواءً داخل تركيا أو في المناطق التي تشرف عليها أنقرة داخل الأراضي السورية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close