أخر الأخبار

أمير خليجي يشتري الحلقات الأخيرة من مسلسل “كسر عضم” بمبلغ خيالي ومدير إنتاج العمل يعلق!

أمير خليجي يشتري الحلقات الأخيرة من مسلسل “كسر عضم” بمبلغ خيالي ومدير إنتاج العمل يعلق!

طيف بوست – فريق التحرير

تداولت العديد من المواقع والصفحات المختصة بمتابعة آخر أخبار الدراما والأعمال الفنية السورية والعربية أنباءً تحدثت عن قيام أمير خليجي بشراء تتمة حلقات مسلسل “كسر عضم” الذي يعرض في الموسم الرمضاني 2022 على عدة محطات ومنصات.

وذكرت المواقع والصفحات أن أميراً كويتياً اشترى الحلقات الأخيرة من المسلسل بمبلغ ضخم بالدولار الأمريكي.

وأشارت إلى أن عملية شراء آخر حلقات المسلسل قبل عرضها على الشاشات تمت مقابل دفع الأمير الكويتي مبلغاً وقدره 100 ألف دولار أمريكي.

وأضافت أن الأمير الكويتي (لم تذكر اسمه) من أشد المعجبين بهذا العمل، مشيرة إلى أن الأمير تعهد بعد شراء الحلقات الأخيرة بعدم تسريبها أو نشرها للعلن.

وبعد انتشار الخبر على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، اضطر مدير إنتاج مسلسل “كسر عضم” للخروج والتعليق على هذه الأنباء.

ونفى مدير إنتاج العمل “هشام عياش” أن يكون خبر شراء الحلقات الأخيرة من المسلسل صحيحاً، مؤكداً أن هذه الأنباء عـ.ـارية عن الصحة ولا تمت للحقيقة بصلة.

وأشار “عياش” في معرض حديثه إلى أن الهدف من نشر هذه الأنباء وتداولها هو إحداث بلبلة وتحقيق تفاعل لبعض الصفحات والجهات.

وأثار مسلسل “كسر عضم” جدلاً واسعاً في الأوساط الفنية والجمهور السوري، حيث طالته انتقادات لاذعة من قبل العديد من الممثلين والمسؤولين الحكـ.ـوميين في البلاد.

وكشفت عدة صفحات ومواقع فنية خفايا جديدة حول هذا العمل، مشيرة إلى أن مسلسل “كسر عضم” يعتبر طبخة مخـ.ـابراتـ.ـية تم إعدادها والتحضير لها من قبل بعض الجهات.

وأوضحت الصفحات في سياق تسليطها الضوء على العمل، أن مخرجة المسلسل “رشا شربتجي”، هي زوجة العمـ.ـيد في مـ.ـخابـ.ـرات النظـ.ـام “تمام الصالح”.

كما أفادت ذات المصادر بأن “تمام الصالح” هو الأخ الشقيق للممثلة والفنانة السورية الموالية للنـ.ـظـ.ـام “سوزان نجم الدين”.

ولفتت إلى أن الشقيق الآخر للفنانة السورية “سوزان نجم الدين” والعميد “تمام الصالح”، هو المثنى الصالح الذي تربطه علاقة زواج بابنة “بثينة شعبان” التي تشغل حالياً منصب المستشارة الرئـ.ـاسـ.ـية الخـ.ـاصـ.ـة في القــ.ـصر الجمهوري.

وأشارت ذات المصادر إلى أنه لم يتضح حتى اللحظة فيما إذا كان كاتب العمل “علي معين صالح” من نفس العائلة التي تنـ.ـحـ.ـدر من بلدة “الدريكيش” التي تتبع إدارياً لمحافظة طرطوس الساحلية.

اقرأ أيضاً: مصادر تتحدث عن خفايا “كسر عضم” وتكشـ.ـف هوية ضابط المخابرات الذي يقف وراء المسلسل!

تجدر الإشارة إلى أن العديد من النقاد والمختصين في مجال الفن والدراما قد تحدثوا عن أن مسلسل “كسر عضم” يعد عبارة عن طبخة مخـ.ـابراتية بحـ.ـتـ.ـة، لاسيما بالنظر إلى صناع العمل والمسؤولين عنه وارتباطاتهم بشخصيات نافذة ومسؤولين سوريين رفيعي المستوى.

ولفت النقاد إلى أن أكثر ما يدل على أن العمل من صناعة أجهزة المخـ.ـابـ.ـرات هو أنه قام بتسليط الضوء وفـ.ـضـ.ـح العديد من ممارسات المحسوبيات والفسـ.ـاد ضمن مؤسسات النـ.ـظـ.ـام، وذلك دون الاقتراب أو التعريج على توجيه أصابع الاتهـ.ـام لرأس الفسـ.ـاد في البلاد “بـ.ـشــ.ـار الأسـ.ـد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close