أخر الأخبار

“باعتبار العالم كله أخد حبة تعاطف وإنسانية”.. الفنانة السورية الحرة يارا صبري تتحدى الفنانين الموالين!

“باعتبار العالم كله أخد حبة تعاطف وإنسانية”.. الفنانة السورية الحرة يارا صبري تتحدى الفنانين الموالين!

طيف بوست – فريق التحرير

وجهت الفنانة والممثلة السورية “يارا صبري” صفـ.ـعة قوية لإعلام النظـ.ـام السوري وبعض الفنانين السوريين الذين حاولوا استثمار أزمة طفل درعا المختـ.ـطف منذ عدة أيام، حيث وضعتهم في مأزق أخلاقي وعرّت زيف تعاطفهم مع قضية الطفل “فواز قطيفان”.

وأعلنت الفنانة السورية عن حملة إنسانية جديدة طالبت خلالها بالإفراج عن العديد من الأطفال المعتـ.ـقلين في سجـ.ـون النظـ.ـام.

وشاركت “صبري” صوراً لأطفال السيدة “رانيا عباسي” المعتقـ.ـلين لدى نظـ.ـام الأسـ.ـد منذ سنوات ولم يتحدث إعلام النظـ.ـام عنه أو يتعاطف معهم أحد من الفنانين السوريين.

وقالت الفنانة السورية في منشور لها نشرته عبر معرفاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي: “صايرة وصايرة.. وباعتبار العالم كله أخـ.ـد حبة تعاطف وإنسـ.ـانية فجــأة.. بلكي هالأطـ.ـفـ.ـال وغيرهن بيـ.ـلاقــولهم بهالعجـ.ـقة شي هاشتاغ ينقـ.ـذهن”.

كما نشرت “صبري” في سياق حملتها صورة قالت إنها لطفلة أخرى مضى على اعتقـ.ـالها في سجـ.ـون النظـ.ـام أحد عشر عاماً.

ووثقت الفنانة السورية مطالبتها بصورة للطـ.ـفلة المعتـ.ـقلة “مي السباعي”، معربة عن تمنياتها بأن تلقى هذه الطفـ.ـلة نصيباً من التعاطف الإنسـ.ـاني، على حد  تعبيرها.

وفي تحدٍ واضح للفنانين السوريين الموالين الذي زعموا أنهم تعاطفوا مع طفل درعا المختـ.ـطف، قالت “صبري”: “‏وبالمرة كمـ.ـان بلكي التعـ.ـاطف عندكم بيشمل هالمـ.لاك الطفـ.ـلة مي سباعي معتـ.ـقلة منذ عام 2011 بالسـ.ـجـ.ـون السورية”.

وأضافت الفنانة والممثلة السورية التي أعلنت وقوفها إلى جانب الشعب السوري في ثـ.ورته ضد النظـ.ـام قائلة: “هلق مي بتكون صبيـ.ـة وصار عمرها 17 سنـ.ـة هاتوا ورجـ.ـونا هاشتاغاتكم”، لتضع بذلك إعلام النظام والفنانين الموالين في مأزق أخلاقي وتكشف زيف تعاطفهم مع طفل درعا.

وقد جاءت حملة الفنانة والممثلة السورية “يارا صبري” في الوقت الذي يحاول فيه الإعلام السوري التابع للنظـ.ـام استغـ.ـلال قضية الطفل “فواز القطيفان” عبر اتهـ.ـام جهات تابعة للمعـ.ـارضة باختـ.ـطافه.

وكانت بداية تلك المحاولات عبر منشورات نشرها الإعلامي الموالي للنظـ.ـام “شادي حلوة” حمل خلالها الثـ.ـورة والمعارضة مسؤولية ما جرى للطفل، داعياً الممثلين المعـ.ـارضين  للسعي إلى إيجاد حل لقضية الطفل المختـ.ـطف.

ويأتي ذلك على الرغم من أن المنطقة التي اختـ.ـطف فيها الطفل “فواز القطيفان” تخـ.ـضع لسيطـ.ـرة النظـ.ـام السوري وممتلئة بالمجموعات التابعة لأجهزته الأمـ.ـنية.

بدورها نشرت صحيفة “الوطن” الموالية تقريراً ألقت من خلاله المسؤولية على الصمت العربي والدولي حيال أزمة طفل درعا، وذكرت في سياق تقريرها أن العالم استنفـ.ـر بحثاً عن الطـ.ـفل المغربي ريـ.ـان الذي سقـ.ـط في بـ.ـئـ.ـر، في حين لم يلتـ.ـفـ.ـت أحد إلى الطــفـ.ـل السوري “فواز ومشاهد تعـ.ـذيـ.ـبه!

اقرأ أيضاً: بعد استبعادها من الدعم.. شكران مرتجى تصرخ منتقدة الوضع في سوريا وتعلن تضامنها مع الفنان عباس النوري!

كما تسـ.ـابق عدد من الفنانين والإعـ.ـلاميين المـ.ـوالين للتفاعل مع الحـ.ـادثة عبر حسـ.ـاباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي من بوابة كـ.ـسب تعـ.ـاطف المتـ.ـابعين وتسويق روايـ.ات إعـ.ـلام النظـ.ـام دون أي انتـ.ـقـ.ـادات لتقصير أجهـ.ـزتـ.ـه الأمـ.ـنـ.ـية باعتـ.ـقـ.ـال الخـ.ـاطـ.ـفين.

تجدر الإشارة إلى أن العديد من المواقع والصفحات كانت قد تداولت مقطعاً مصوراً يظهر فيه قيام الخاطـ.ـفين بتعـ.ـذيب الطفل “فواز قطيفان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close