أخر الأخبار

النظام الخاسر الأكبر.. نهج اقتصادي أمريكي جديد في سوريا وفتح باب الاستثمارات الضخمة بمنطقتين في البلاد!

النظام الخاسر الأكبر.. نهج اقتصادي أمريكي جديد في سوريا وفتح باب الاستثمارات الضخمة بمنطقتين في البلاد!

طيف بوست – فريق التحرير

تحدثت مصادر أمريكية رسمية عن نهج اقتصادي جديد للولايات المتحدة بخصوص التعامل مع بعض المناطق في سوريا خلال المرحلة المقبلة، فيما أشارت تقارير صحفية إلى أن النظــ.ـام السوري سيكون الخاسر الأكبر بينما ستعود المكاسب إلى منطقتين سوريتين.

وضمن هذا السياق، أعلنت مسؤولة أمريكية بارزة أن الإدارة الأمريكية الحالية وضعت اللمسات الأخيرة من أجل إصدار قرار استثناء مناطق شمال وشرق سوريا من العقـ.ـوبات التي تفرضها واشنطن، الأمر الذي اعتبره مراقبون عودةً أمريكية إلى النهج التي كانت تسير عليه إدارة الرئيس السابق “دونـ.ـالد ترامـ.ـب”.

وقالت “فيكتوريا نولاند” مساعدة وزيرة الخارجية الأمريكية بالوكالة في مـ.ـراكـ.ـش على هامش اجتماع للتحـ.ـالف الـ.ـدولي ضد تنظـ.ـيم “دا.عـ.ـش” إن الولايات المتحدة ستصدر رخصة عامة تحرر الشـ.ـركات من قيـ.ـود العقـ.ـوبات الأمريكية.

وأوضحت أن بلادها تعتزم خلال الأيام القليلة القادمة إصدار رخصة عامة من أجل تسهيل نشاط الاستثمارات الاقتصادية الخاصة في المناطق التي لا تقع تحت سيطرة النظـ.ـام السوري والمحررة من تنظـ.ـيم “داعــ.ـش” في سوريا.

ونوهت “نولاند” في سياق حديثها إلى أنها قامت بإبلاغ أعضاء التحـ.ـالف أن الإدارة الأمريكية تريد جمع مبلع 350 مليون دولار لأنشطة تحقيق الاستقرار في المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا هذا العام.

وأضافت المسؤولة الأمريكية أن بلادها قامت بإنفاق نحو 45 مليون دولار في تلك المناطق خلال عام 2021.

من جهتها، نقلت وكالة “رويترز” العالمية للأنباء عن دبلوماسي قام بمناقشة مسألة استثناء بعض المناطق في سوريا من العقـ.ـوبات باستفاضة مع المسؤولين الأمريكيين، قوله إن الترخيص سيتم تطبيقه هذه المرة على أعمال إعادة الإعمار والزراعة دون أن يشمل النفط.

وبيّن الدبلوماسي أن تركيا تعتبر قـ.ـوات سوريا الديمقراطية “قسـ.ـد” جمــ.ـاعة إرهـ.ـابية، لكنها لن تعـ.ـارض الترخيص لأنه يغطي الاستثمار في كل من المنطـ.ـقـ.ـة التي تسيطر عليها “قـ.ـسد” والمنطقة التي تسيـ.ـطر عليها جمـ.ـاعـ.ـات تدعمها أنقرة في الشمال السوري.

ولفتت التقارير إلى أن إصدار الإدارة الأمريكية للقرار سيكون خلال الأيام القليلة المقبلة، حيث سيتضمن إعفاء عدة شركات أمريكية من العقـ.ـوبات، مثل شركة “دلتا كريسنت إنرجي” التي شرعت بالاستثمار في القطاع النفطي بمناطق سيـ.ـطرة “قـ.ـسـ.ـد” قبل أن تتوقف بأوامر من إدارة بايـ.ـدن.

ويرى العديد من الخبراء في مجال الاقتصاد أن عدة مناطق شمال وشرق سوريا ستشهد نهضة اقتصادية خلال المرحلة القادمة في مختلف المجالات، لاسيما في حال دعم مشاريع إعادة الإعمار بقوة من قبل دول الغرب، وهو أمر مرجح نظراً لأن قرار الاستثناء من العقـ.ـوبات يشمل هذه المشاريع.

اقرأ أيضاً: مبلغ خيالي قابع في أقبية البنوك دون فائدة رغم حاجة الاقتصاد السوري الشديدة إلى الاستثمارات

وفي الوقت ذاته يؤكد الخبراء أن مناطق النظـ.ـام ستكون الخاسر الأكبر في ظل استمرار فرض العقــ.ـوبات ووجود فيتو غربي على أي عمليات قد تسهم في حدوث أي نهضة اقتصادية دون أن يترافق ذلك مع إحراز تقدم في مسار الحـ.ــل السياسي.

الجدير بالذكر أن المناطق التي تقع تحت سيطرة النظـ.ـام تعـ.ــاني من أوضاع اقتصادية صعبة، وسط توقعات بأن تصبح الأوضاع المعيشية أكثر سوءاً في الفترة القادمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close