أخر الأخبار

نهاية العلاقة الغرامية بين روسيا وإيران في سوريا.. وأمريكا توجه رسالة حازمة للأسد وطهران

نهاية علاقة روسيا وإيران في سوريا.. ورسالة أمريكية حازمة موجهة إلى نظام الأسد وطهران..!

طيف بوست – فريق التحرير

نشر موقع “مودرن دبلوماسي” الأمريكي تقريراً تحدث من خلاله عن وجود تغييرات في سياسات روسيا وإيران في منطقة الشرق الأوسط، نظراً لوجود خـ.ـلافات في وجهات النظر بين البلدين بما يتعلق بالملف السوري.

وأعاد الموقع التذكير ببدايات التعاون بين الروس والإيرانيين في سوريا نهاية عام 2015، وأن روسيا وإيران تعاونا بشكل جاد بعد أن أوشك نظام الأسد على السقوط في تلك الفترة.

ولفت أن طهران طلبت في تلك الأثناء المساعدة من روسيا، لتبدأ بين البلدين مشاركة جادة في الحـ.ـرب السورية، وذلك عقب زيارة “قاسم سليماني” قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني آنذاك.

وأشار إلى أن طهران وجهت دعوة صريحة للقيادة الروسية بضرورة الوقف إلى جانبها لمنع سقوط نظام بشار الأسد.

وأوضح الموقع أن تدخل روسيا عسكرياً في سوريا قد أعطى الروس فرصة جديدة للعودة إلى رقعة الشطرنج الجيوسياسية العالمية كقوة كبرى.

كذلك حاولت موسكو أن تستثمر تدخلها عبر تشكيل تحالفات جديدة متعددة الأطراف، وأن تخلق واقع جديد وتوازنات إقليمية ودولية لم تكن موجودة قبل التدخل الروسي بشكل مباشر في سوريا.

ووفقاً للموقع فإن روسيا في تلك  الأثناء بدأت مرحلة جديدة من التعاون والتنسيق مع إيران ونظام الأسد عبر الإسناد الجوي واستهـ.ـداف مواقع المعارضين السوريين على مختلف أرجاء الأراضي السورية.

وأضاف أن التدخل الروسي ودعم إيران البري قد شكلا واقعاً جديداً في سوريا، حيث أدى ذلك إلى توطيد سلطة نظام الأسد على حساب المعارضة.

ونوه الموقع أن الروس والإيرانيين في تلك الفترة كانت تحركاتهم باتجاه واحد، نظراً لوجود مصالح مشتركة واضحة ومتفق عليها بين الطرفين.

وبحسب الموقع فإن التقارب الروسي الإيراني مبني على رؤيتهم المشتركة للعديد من القضايا في المنطقة، من أهمها أن طهران وموسكو تتفقان على ضرورة بقاء الأسد على رأس السلطة.

ورأى الموقع أن روسيا وإيران لا تبديان أي رغبة في تغيير النظام السوري، وذلك خشية أن يأتي نظام جديد يكون موالياً للغرب على حساب مصالحهم في سوريا.

اقرأ أيضاً: بشار الأسد يمسك صورة من صور “قيصر” المسربة ويقول إنها فوتوشوب (فيديو)..!

وأوضح أن نقطة الخـ.ـلاف الوحيدة بين الروس والإيرانيين في سوريا تتعلق بالمخـ.ـاوف التي تبديها إسرائيل حول استمرار تواجد القوات الإيرانية على الأراضي السورية.

ولفت أن هذا الاختلاف بين روسيا وإيران بشأن أمن إسرائيل، يزيد الفجوة بين طهران وموسكو، إذ يعتبر النظام الإيراني أن إسرائيل دولة منافسة له في المنطقة، بينما تربط روسيا وتل أبيب علاقة وطيدة في مختلف المجالات.

وتحدث الموقع أن المذهب “الشيعي” أيضاً هو نقطة خلاف بين الروس والإيرانيين، حيث تسعى طهران لنقل وتصدير الشيعة إلى سوريا، بينما تفضل روسيا عودة السنة.

وأضاف: “إن السؤال الأهم في هذا السياق هو معرفة نوع اللعبة التي تلعبها روسيا مع إيران في سوريا.. هل هو تعاون أو منافسة..؟

وفي هذا الصدد تحدث الموقع عن نهاية العلاقة الغرامية بين روسيا وإيران في سوريا عبر مساعي القيادة الروسية للحفاظ على مصالحها الاقتصادية والعسكرية على الأراضي السورية.

وأشار الموقع أن الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” فيما يبدو سينسق مع رأس النظام السوري “بشار الأسد” من أجل منع استمرار تواجد القوات الإيرانية في سوريا.

وأوضح أن بشار الأسد يميل أكثر إلى التنسيق مع الروس، وأن بوتين والأسد سيستخدمان إيران من أجل تحقيق مصالحهما مع إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية.

وأكد أن الضـ.ـربات الإسرائيلية على المواقع الإيرانية داخل الأراضي السورية تتم بضوء أخضر من القيادة الروسية بشكل مباشر.

واختتم موقع “مودرن دبلوماسي” تقريره بالقول: “يبدو أن الولايات المتحدة وإسرائيل وروسيا يسعون لتشكيل تحالف سـ.ـري جديد لتحديد مستقبل سوريا.

وأضاف: “من غير المتوقع أن يستمر نظام الأسد بالسماح للقوات الإيرانية والجماعات التابعة لإيران بالتواجد على الأراضي السورية خلال المرحلة المقبلة.

وتساءل الموقع في الختام عن مدى تمكن موسكو من إجبار إيران على مغادرة الأراضي السورية، وهل سيكون هناك تعاون بين روسيا والولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل في سوريا.

اقرأ أيضاً: الكشف عن سبب صمت رامي مخلوف ومصير ثروته.. ومباحثات روسية إيرانية بشأن الحل السياسي في سوريا

وفي شأن ذي صلة، وجهت وزارة الخارجية الأمريكية رسالة إلى نظام الأسد وإيران، في وقت متأخر من مساء يوم الجمعة، وذلك من خلال بيان رسمي صدر عن الوزارة بمناسبة اليوم العالمي لدعم ضـ.ـحايا التعـ.ـذيب.

وأكدت الوزارة في رسالتها الموجهة لنظام الأسد وطهران على ضرورة أن يتم الإفـ.ـراج عن جميع الأشخاص المعـ.ـتقلين بشكل تعسفي داخل سجـ.ـون النظام السوري.

وشددت على ضرورة أن يتم الإفـ.ـراج عن النساء والأطفال، مؤكدة أنها تدين كافة حملات الاعتـ.ـقالات وممارسات التعـ.ـذيب التي يقوم بها نظام الأسد ضد المعارضين السوريين.

وأشارت إلى أن إيران ترتكب بدورها ممارسات وحـ.ـشية ضد أفراد الشعب الإيراني، وطالب الوزارة من النظام الإيراني ضرورة التوقف عن الممارسات المرتكبة بحق الإيرانيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close