أخر الأخبار

بعد نجاحها في مجال التكنولوجيا.. قريباً سيارة آبل ذاتية القيادة في الأسواق.. إليكم أهم مواصفاتها

بعد نجاحها في مجال التكنولوجيا.. قريباً سيارة آبل ذاتية القيادة في الأسواق.. إليكم أهم مواصفاتها

طيف بوست – فريق التحرير

بعد النجاح الكبير الذي حققته شركة “آبل” في مجال التكنولوجيا وتصنيع الهواتف المحمولة وأجهزة الحاسوب المتنوعة، بدأت الشركة بالتخطـ.ـيط للدخول إلى عالم السيارات ذاتية القيادة.

وتسعى الشركة لإنتاج سيارات كهربائية ذاتية القيادة عبر استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي، حيث ستعمل على إنتاج بطاريات متطورة خاصة بها ستزود بها السيارة.

ومن المتوقع أن تكون السيارة جاهزة للبيع والطـ.ـرح في الأسواق العالمية مطلع عام 2024، وذلك وفق بعض التسـ.ـريبات التي نقلها بعض المطلعين على المشروع، نظراً لأن خطـ.ـط شركة “آبل” دائماً ما تكون سـ.ـرية وغير معلنة.

ومن اللافت أن الشركة كانت قد أطلـ.ـقت هذا المشروع خلال عام 2014، لكنها تراجعت عن تنفيذه بهدف التركيز على البرمجيات وإعادة تقييم الأهداف القريبة والبعيدة للشركة.

وحتى الآن ليس واضحاً كيف ستبدو السيارة أو الجهة التي ستشارك “آبل” في عملية التصنيع، كما أنه من غير المعروف حتى اللحظة كيف سيكون نظام ذاتية القيادة وهل سيكون جزءاً من المركبة أو سيتم تقديمه كمنتج برمجي تابع لشركة أخرى.

وحول مواصفات السيارة كشف شخصان مطلعان على المشروع أن الشركة تسعى لتقديم مركبة عصرية متطورة.

وأضافا أن “آبل” ركزت بشكل خاص على تصميم بطارية جديدة بتكلفة قليلة وطاقة كبيرة بحيث تمكن السيارة من قطع مسافات أطول بالمقارنة مع السيارات المطـ.ـروحة في الأسواق حالياً.

وأردفا أن من أبرز أهـ.ـداف هذا المشروع هو بناء سيارة شخصية للسوق الشامل مع المنـ.ـافسين في السوق العالمية، مثل شركة “Alphabet Inc’s Waymo” التي صممت مركبة حديثة آلية القيادة تقدم خدمة نقل الركاب بدون سائق.

ويشكل صنع السيارة الجديدة ذاتية القيادة تحـ.ـدي كبير بالنسبة لشركة “آبل”، خاصة بما يتعلق بـ”سلـ.ـسلة توريد” المركبة، حيث لم يسبق للشركة أن صنعت سيارة أبداً من ذي قبل.

ويرجح معظم الخبراء والفنيين المهتمين بمجال صناعة المركبات ذاتية القيادة بأن تتجه شركة “آبل” للاستعـ.ـانة بشريك من أجل تصنيع المركبة الجديدة، وأن لا تنفرد بتصنيعها لوحدها.

اقرأ أيضاً: سيارة كهربائية جديدة لا تحتاج للشحن أبداً.. تعرف على سعرها وأهم مواصفاتها (صور)

وبحسب العديد من المصادر المطلعة، فإن شركة “آبل” قررت الاعتماد على شركاء خارجيين من أجل تزويدها بعناصر من نظام المركبة، بما في ذلك أجهزة الاستشعـ.ـار “ليدار”، إذ تساهم هذه الأجهزة في منح المركبات ذاتية القيادة القدرة على رؤية ثلاثية الأبعاد للطرقات.

سيارة آبل ذاتية القيادة
سيارة آبل ذاتية القيادة من الداخل

أما بما يتعلق ببطارية السيارة، فتقول التسـ.ـريبات أن الشركة تخطـ.ـط لاستخدام تصميم أحادي الخلـ.ـية الذي يساعد في توفير المساحة وزيادة طاقة البطارية، الأمر الذي يساهم في منح السيارة القدرة على قطع مسافات أطول.

كما ستقوم الشركة بعمليات فحـ.ـص كيميـ.ـائي للبطارية تسمى “LFP”، وهو ما يعني أن بطارية المركبة الجديدة ستكون أقل عرضة لارتفاع درجة الحرارة، وبالتالي ستكون أكثر أماناً من الأنواع الأخرى الموجودة حالياً في الأسواق.

هذا ومن المرجح أن تطـ.ـرح السيارة في الأسواق رسمياً بحلول عام 2024، لكن تداعيات انتشار “كورونا” قد تجـ.ـبر شركة “آبل” على تأجيل إطلاقها حتى بداية عام 2025.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close