أخر الأخبار

تفاصيل الاجتماع بين ممثل “بوتين” ومسؤولين أتراك في أنقرة بشأن إدلب..!

تفاصيل الاجتماع بين ممثل بوتين و مسؤولين أتراك في أنقرة بشأن إدلب..!

طيف بوست – فريق التحرير

اجتمع وفد روسي رفيع المستوى من وزارتي الدفاع والخارجية مع مسؤولين أتراك في العاصمة أنقرة يوم أمس الجمعة لبحث عدة ملفات من أهمها ملف محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وجرى خلال المحادثات مناقشة آخر التطورات والمستجدات التي شهدها الشمال السوري، لا سيما الأوضاع الميدانية بعد سحب تركيا لبعض نقاط المراقبة وإعادة انتشار القوات المنسحبة في مواقع جديدة جنوب إدلب.

وأفادت مصادر دبلوماسية تركية مطلعة أن الوفد الروسي الذي يجري المحادثات مع المسؤولين الأتراك يترأسه المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا “ألكسندر لافرينتييف”.

في المقابل قالت المصادر ذاتها، إن الجانب التركي يترأسه نائب وزير الخارجية “سادات أونال”، وذلك بحسب وكالة “الأناضول” التركية.

وحول تفاصيل الاجتماع، أوضحت المصادر أن المباحثات تناولت الملف السوري على الصعيدين الميداني في محافظة إدلب، والسياسي المتعلق بمسار “أستانا”.

وأضافت أن مسؤولي البلدين قد ناقشوا أيضاً أعمال اللجنة الدستورية إلى جانب بحث ملف اللاجئين السوريين وأوضاع النـ.ـازحين داخل سوريا، فضلاً عن ملف قوات سوريا الديمقراطية “قسد” وتحركاتها في المنطقة الشمالية الشرقية من البلاد.

وضمن هذا الإطار، ذكرت وكالة “سبوتنيك” الروسية نقلاً عن ممثل وزارة الخارجية التركية قوله: “إن الطرفين تبادلا وجهات النظر بشأن كافة القضـ.ـايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين”.

وأكد المسؤول التركي في حديثه للوكالة، أن بلاده نقلت رؤيتها بشكل واضح إلى القيادة الروسية بشأن الأوضاع في كافة الملفات، لا سيما الوضع الميداني في محافظة إدلب.

اقرأ أيضاً: شرط أوروبي واحد للموافقة على بقاء بشار الأسد.. والنظام السوري يحدد موعد إجراء انتخابات الرئاسة 2021

من جهتها، أصدرت وزارة الدفاع التركية بياناً، قالت فيه أن الوفدين أنهيا جولة المحادثات الفنية في مقر الوزارة في العاصمة أنقرة.

وأوضحت أن المحادثات تناولت الأعمال التي سيتم تنفيذها بعد اتفاق وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار في إقليم “قره باغ”، كما تم بحث الأوضاع الميدانية في الشمال السوري ومحافظة إدلب.

وأشارت الوزارة في بيانها إلى أن المباحثات بين الجانبين ستتواصل يوم السبت، حيث سيتم مناقشة كافة الملفات المشتركة بشكل أوسع.

اقرأ أيضاً: روسيا: تركيا فهمت الأمر بشكل خاطئ بخصوص اتفاق “قره باغ”.. والدفاع التركية ترد سريعاً..!

يُشار إلى أن وزير الدفاع التركي “خلوصي آكار” كان قد أعلن في وقت سابق، أن وفداً روسياً سيزور أنقرة من أجل وضع اللمسات الأخيرة بشأن الاتفاق الذي تم توقيعه مؤخراً بين أذربيجان وأرمينيا بخصوص إقليم “قره باغ”.

وتأتي زيارة الوفد الروسي إلى العاصمة التركية وسط حديث عن تباين كبير في الآراء بين البلدين، خاصة بما يتعلق بمسألة نشر قوات حفظ للسلام في إقليم “قره باغ”، إلى جانب رفض روسيا للتحركات التركية الأخيرة في محافظة إدلب.

وترى روسيا أن على القوات التركية التي أخلت نقاط المراقبة أن تعيد انتشارها شمال الطريق الدولي “إم 4″، في حين تصر تركيا على إعادة نشر قواتها قرب خطوط التماس مع قوات النظام السوري جنوب الطريق، وتحديداً في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close