أخر الأخبار

بترحيب دولي.. مشروع وطني جديد لقيادة سوريا يلوح في الأفق.. إليكم تفاصيله!

بترحيب دولي.. مشروع وطني جديد لقيادة سوريا يلوح في الأفق.. إليكم تفاصيله!

طيف بوست – فريق التحرير

تحدثت صحيفة “القدس العربي” في تقرير لها عن مشروع وطني جديد يتم الإعداد له لقيادة سوريا في المرحلة المقبلة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر مقرب من العميد “مناف طلاس” تأكيده أن المشروع يجري العمل عليه حالياً، مشيراً أن الوصول إلى المخرجات النهائية للمشروع تحتاج فترة زمنية من النشاطات المعلنة والغير معلنة.

وأعلن المصدر أن المشروع الوطني قطع شوطاً كبيراً ومهماً، لافتاً أن مناقشة خطوات التنفيذ قد تمت مع الدول الصديقة للشعب السوري، وفق تعبيره.

وأشار المصدر إلى أن المشروع سوف يرى النور في المنظور القريب، مضيفاً أن إعداد المشروع لا يتعلق بمجموعة صغيرة تنشـ.ـط في منطقة محددة، وإنما يتعلق بمجموعة على مستوى الدور الوطني السوري.

كما نوه إلى أن نشاط المجموعة التي تدعم المشروع يشمل كافة مناطق الأطراف السورية الفاعلة بالإضافة الى المحـ.ـاور الدولية المهتمة بالشأن السوري.

وحول الخطوات العملية لتنفيذ المشروع، قال المصدر الذي يعمل ضمن فريق “طلاس” إن أولى الخطوات الحقيقية تتمثل بتأسيس مقاربة جديدة بين أبناء الشعب السوري تبحث عن حل للملف السوري من داخل الأطراف السورية دون انتظار الحلول الدولية.

وأضاف: “في الوقت الراهن يجري العمل على إنضـ.ـاج الحـ.ـوامل الأساسية للمشروع سواءً من الناحية السياسية أو الاقتصادية أو الإعلامية خلال الفترة القادمة”.

وتابع المصدر قائلاً:”تجري الآن مشاورات مع الأطراف السورية بعد الحصول على قبول منهم ودعم أولي للمشروع”.

أما بالنسبة لمسألة وجود ترحيب دولي بالمشروع الوطني الجديد، كشف المصدر أن مناقشة المشروع تتم حالياً مع بعض الدول الصديقة للشعب السوري، مؤكداً أن المشروع بات الآن ضمن الخيارات المتقدمة في الفترة الحالية بالمقارنة مع الفترات السابقة.

وأوضح أن المؤشرات الحالية من الدول والأطراف السورية تعتبر جيدة، مبيناً أن الإعلان عن الخطوات القادمة ضمن المشروع الوطني مرتبط بشكل أساسي باحتياجات كل مرحلة.

اقرأ أيضاً: مصدر عسكري يحسم الجدل بشأن الانسحاب الروسي من سراقب.. وبيان روسي جديد حول الوضع في إدلب

وحول تفاصيل المشروع وآلية العمل، أشار المصدر إلى أن آلية العمل ستكون “توافقية” لكافة الأطراف سواءً من النظام أو المعارضة، موضحاً أن هذا المنطق قد حقق نجاحاً في الطرح وأثبت قابلية للتطور.

ولفت المصدر أن هناك جهات عديدة تشـ.ـكك بجـ.ـدية المشروع، مشيراً أن هذا الأمر طبيعي في الوسط السوري الحالي، وذلك نظراً لخـ.ـيبات الأمل التي صادفت السوريين خلال العشر سنوات الماضية.

اقرأ أيضاً: جيمس جيفري يتحدث عن مقاربة أمريكية جديدة لإيجاد حل سريع في سوريا

واختتم المصدر المقرب من “طلاس” حديثه بالإشارة إلى أن القائمين على المشروع لا يقدمون أي وعود غير منطقية لأبناء الشعب السوري، لافتاً أن الوعود المقدمة في إطار المشروع تنسجم تماماً مع قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

وأوضح أن الخطوات العملية لتنفيذ المشروع تهـ.ـدف إلى تحقيق مكاسب تشمل كافة الأطراف السورية والدولية وتحافظ على مؤسسات الدولة السورية، وكذلك على بقاء الدولة السورية لتكون مسؤولة عن المرحلة الانتقالية وإعادة الاعمار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close