أخر الأخبار

“قيصر يخنق الأسد”.. مئة دولار عند دخول المواطن إلى سوريا.. ومخلوف يستنجد: لم يبق لدينا إلا النساء..!

“قيصر يخنق الأسد”.. مئة دولار عند دخول المواطن إلى سوريا.. ومخلوف يستنجد: لم يبقَ لدينا إلا النساء..!

طيف بوست – متابعات

يبدو أن تأثيرات قانون “قيصر”، الذي فرضته الولايات المتحدة الأمريكية ضد نظام الأسد في السابع عشر من شهر حزيران/ يونيو الماضي، بدأت تظهر شيئاً فشيئاً.

فخلال أقل من أربعة وعشرين ساعة تكشفت المزيد من الضغوط التي يتعرض لها رجل الأعمال السوري “رامي مخلوف”، من قِبَل نظام الأسد، حيث أكد وفي منشور على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أن نظام الأسد حجـ.ـز على كافة الشركات التابعة له، كما اعتـ.ـقل معظم الموظفين العاملين لديه سواء من الرجال أو النساء.

ولا شك أن قانون “قيصر” سيحول نظام الأسد إلى “وحـ.ـش” ينهـ.ـش في القريب والبعيد بمناطق سيطرته على أمل تحصيل الأموال وخاصة من العملات الأجنبية.

النظام يدرك تماماً أن مآله الانهيار تحت الحـ.ـصار والقطيعة الدولية، وإفلاس حلفائه في لبنان، وإيران التي لا تعتبر أفضل حالاً منه، فهي أيضاً ترزح تحت عقـ.ـوبات اقتصادية مشددة بسبب سياستها الخارجية المتبعة مع الدول المحيطة في منطقة الشرق الأوسط.

ومع مرور نحو 20 يوماً على بَدْء تطبيق قانون “قيصر” ضد نظام الأسد والدول والكيانات الداعمة له، حاول النظام إيجاد بدائل لكسب الأموال من العملة الأجنبية، ورأى في السوريين ذاتهم الوسيلة لتحقيق ذلك.

وكانت أبرز قرارات نظام الأسد في هذا الصدد إجبار المواطنين السوريين ومن في حكمهم على تصريف مبلغ 100 دولار أمريكي أو ما يعادلها بإحدى العملات الأجنبية التي يقبل بها مصرف سوريا المركزي حصراً، إلى الليرات السورية وفقاً لنشرة أسعار صرف الجمارك والطيران، وذلك عند دخولهم الأراضي السورية.

ويشمل القرار الجديد الصادر عن نظام الأسد جميع السوريين باستثناء الأشخاص الذين لم يبلغوا سن الثامنة عشرة إلى جانب سائقي الشاحنات والسيارات العامة.

ويحاول النظام أيضاً الخروج من المـ.ـأزق من خلال التحكم بالحوالات المالية، حيث جعلها عبر مصارفه حصراً، كما بدأ بالعمل على تشجيع التصدير إلى الخارج، من خلال إعلانه دعم تكاليف شحن صادرات الإنتاج الزراعي والصناعي.

اقرأ أيضاً: الأسد يجتمع مع رئيس الأركان الإيراني والأخير يوجه رسالة إلى “أردوغان” من دمشق..!

وذكر وزير الاقتصاد في الحكومة المؤقتة الدكتور “عبد الحكيم المصري” لموقع “نداء سوريا”، أن نظام الأسد كان يصدر بترولاً، والآن يعتبر من أبرز المستوردين له.

وأضاف: “كما أنه الآن بحاجة للأموال لتمويل حـ.ـربه على السوريين، وإعطاء الروس رواتبهم لقاء دعمهم له أيضاً، ولذلك بدأ بالبحث عبر كافة الرسائل عن طرق لتحصيل الأموال، والقرار الأخير الصادر عنه حول فرض تصريف مئة دولار عند دخول المواطن إلى سوريا يأتي ضمن هذا السياق.”

وأشار “المصري” إلى أن التصريف سيكون وفق بيان نظام الأسد حسب سعر الجمارك والطيران، ومن غير الواضح ما إذا كان يقصد سعر 434، أو السعر التقديري 700، أو 1250، الذي حدد سابقاً في المصارف التابعة له.

ولا يدخر نظام الأسد جهداً في تحصيل المال من أبرز المقربين منه، والحديث هنا عن ابن خاله “رامي مخلوف”، الذي أكد اليوم قيام الأجهزة اﻷمنية بحلّ كافة الشركات التابعة له والضغط على العاملين.

وقال “مخلوف” في منشور على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” نشره ظهر اليوم، الخميس 9تموز/ يوليو: “إن الأجهزة اﻷمنية اعتـ.ـقلت أغلب الرجال من الصف الأول من موظفي الشركات التابعة له ولم يبقَ إلا النساء اللواتي يتعرضن للضغط أيضاً والاعـ.ـتقال هنّ الأخريات”.

وتابع قائلاً: “بعد عدم حصولهم على مبتـ.ـغاهم، وهو إخضـ.ـاعنا للتنازل لهم، وبعد كل الإجراءات التي اتخذوها بحقنا من حجـ.ـوزات على كل شركاتنا وعلى كل حساباتنا وعلى كل ممتلكاتنا لم يكتفوا بذلك فقد أغلقوا عدة شركات بقرارات تعسـ.ـفيّة”،

كما أوضح أن إغلاق تلك الشركات سبب تسريح مئات الموظفين ومنع بقية الشركات الأخرى من ممارسة أعمالها بالشكل الصحيح القانوني الطبيعي، على حد تعبيره.

اقرأ أيضاً: “بعد فيتو روسيا والصين”.. أمريكا تُفشل مشروع قرار روسي بشأن سوريا في مجلس الأمن.!

تأتي إجراءات نظام الأسد التضييقية سواء بحق المقربين منه، أو بحق السكان، بالتزامن مع انهيار اقتصادي، وانتشار الفـ.ـقر والبطالة بشكل كبير في المناطق الخاضعة لسيطرته.

وما يجري الآن في المناطق التي تقع تحت سيطرة النظام السوري، قد أجبرت السكان مؤخراً على الخروج بمظاهرات تنـ.ـدد بالواقع المعيشي وتطالب بإسقاط نظام الأسد، حيث هتف المتظاهرون في مدينة السويداء هتاف: “سوريا لينا وماهي لبيت الأسد”،وذلك وفقاً لتقرير نشره موقع “نداء سوريا“.

وكان ذلك تطوراً لافتاً في العلاقات القائمة بين نظام الأسد وبعض المناطق الموالية له، ويمكن القول: “إن الوضع في مناطق النظام مفتوح على كافة الاحتمالات، فمن غير المتوقع بقاء الوضع بشكله الحالي إلى ما لا نهاية.”

المصدر: نداء سوريا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close