أخر الأخبار

بطلب أمريكي.. لقاء مرتقب بين “جيفري” والمعارضة السورية في تركيا.. هذه أبرز محاوره..!

بطلب أمريكي.. لقاء مرتقب بين “جيفري” والمعارضة السورية في تركيا.. هذه أبرز محاوره..!

طيف بوست – فريق التحرير

أبدت الولايات المتحدة الأمريكية رغبتها بإجراء مناقشات مع أطراف من المعارضة السورية أثناء زيارة المبعوث الأمريكي الخاص بالملف السوري “جيمس جيفري” إلى تركيا.

وطلب “جيفري” أن يجتمع مع الائتلاف الوطني السوري، وأعضاء آخرين تابعين لمنظمات المجتمع المدني، وذلك في السادس والعشرين من شهر أغسطس/ آب الحالي في مدينة “إسطنبول” التركية.

وذكرت صحيفة “العربي الجديد” نقلاً عن مصدر من داخل الائتلاف الوطني السوري، أن محاور اللقاء بين “جيفري” والمعارضة السورية، سوف تتركز حول اجتماعات اللجنة الدستورية، وسبل إنجاح أعمالها.

وأضاف المصدر أن المبعوث الأمريكي سيناقش أيضاً، قانون قيصر والعقـ.ـوبات التي تم فرضها على النظام السوري بموجب هذا القانون في الآونة الأخيرة.

وذكر المصدر أن رئيس الائتلاف الوطني “نصر الحريري” سيحضر الاجتماع إلى جانب عدد من أعضاء الهيئة السياسية.

ولفت أن الائتلاف سيشدد خلال اللقاء على ضرورة أن تقدم الولايات المتحدة الأمريكية دعماً لموقف تركيا بشأن محافظة إدلب من أجل الوقوف في وجه روسيا والنظام السوري.

وأشار أن المعارضة السورية ستناقش مع “جيفري” مسألة أن تقدم واشنطن الدعم السياسي لتركيا بخصوص إعادة قوات النظام السوري إلى حدود سوتشي، سواءً بالطرق العسكرية أو الدبلوماسية.

اقرأ أيضاً: المرشح لرئاسة سوريا “جمال أبو الورد” يوجه رسالة للشعب السوري ويتحدث عن ترحيب دولي بترشحه للرئاسة!

وبحسب المصدر، فإن الائتلاف الوطني سيبحث مع “جيفري” سبل دعم المعارضة السورية بمختلف مؤسساتها سواءً الحكومة المؤقتة أو الائتلاف الوطني.

وأكد أن من أبرز المحاور التي سيتم مناقشتها خلال اللقاء مع “جيفري” هي مسألة الحل السياسي وتطبيق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 المتعلق بالتسوية السياسية للملف السوري.

وجاءت زيارة المبعوث الأمريكي الخاص بالملف السوري إلى تركيا بالتزامن مع قرب موعد انعقاد أعمال لجنة إعادة صياغة الدستور السوري، لتوضح مدى اهتمام الولايات المتحدة الأمريكية بالتوصل إلى حل سياسي لما يجري في سوريا، وتمسكها بهذا المسار.

وذكرت الخارجية الأمريكية في بيان لها أن كل من “جيمس جيفري” و”جويل رايبوان” سيتوجهان إلى تركيا في الفترة بين 22 و 28 من الشهر الجاري، وذلك لإجراء لقاءات مع مسؤولين أتراك إلى جانب بعض ممثلي المعارضة السورية.

وتأتي مرافقة “رايبون” لـ”جيفري” إلى تركيا لتعطي هذه الزيارة زخماً إضافياً، خاصةً أن “رايبون” كان قد أجرى مؤخراً عدة لقاءات مع رئيس الوزراء السوري الأسبق والقيادي السابق في الائتلاف الوطني السوري لقوى المعارضة “رياض حجاب” في العاصمة واشنطن.

اقرأ أيضاً: خطة مدروسة أم ضغط روسي.. بشار الأسد يُحضر لإجراء تغييرات على مستوى الوزراء في حكومته!

ويرى مراقبون أن الاجتماع الذي سيجري بين “جيفري” و”رايبون” من جهة ، والمعارضة السورية من جهة أخرى، سيزيد من فاعلية تسريع الجهود التي تقودها واشنطن لتسريع عملية التسوية السياسية للملف السوري بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

في حين يعتبر آخرون أن واشنطن تسعى من خلال هذا اللقاء إلى رسم ملامح المرحلة الانتقالية في سوريا، وذلك عبر مناقشة فرصة وجود بدائل جديدة متاحة للضغط على نظام الأسد لإجباره على قبول تنفيذ القرارات الأممية المتعلقة بالحل السياسي في سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close