أخر الأخبار

فيروس كورونا يدخل قصر الأسد.. ومصادر تؤكد إصابة كبار ضباط القصر بالفيروس..!

فيروس كورونا يدخل قصر الأسد.. ومصادر تؤكد إصـ.ـابة كبار ضباط القصر بالفيروس..!

طيف بوست – فريق التحرير

أفادت وكالة “قاسيون” للأنباء نقلاً عن مصادرها الخاصة أن ضباطاً كباراً برتب عالية في القصر الجمهوري في العاصمة السورية دمشق، قد ثبتت إصابتهم بـ”فيروس كورونا” المستجد.

وكشفت المصادر ذاتها أن من بين الضباط المـصـ.ـابيـن بالفيروس التاجي، اللواء “بسام مرهج” إلى جانب العميد “محمد توفيق ناجي”، وبالإضافة إلى العميد “ماهر ناصيف”.

وأوضحت المصادر التي تحدثت شريطة عدم الكشف عن هويتها، أن بعض الحالات لدى الضباط داخل قصر الأسد في دمشق حرجة للغاية.

وأضافت أن عدد الحالات يرتفع بشكل كبير في العاصمة السورية دمشق وريفها، كذلك الأمر بالنسبة لحالات الوفـ.ـاة.

وذكرت المصادر أن عدد الحالات المصـ.ـابة بفيروس كورونا يقدر بالآلاف، في حين وصل عدد الأشخاص الذين فقدوا حياتهم بسبب الفيروس إلى أكثر من 150 شخص خلال 48 ساعة الماضية في ريف دمشق لوحدها.

ولفتت إلى أن نظام الأسد ووزارة الصحة لدى النظام يتكتمون على أي معلومات تتعلق بانتشار فيروس كورونا في البلاد وسط إجراءات أمنية مشددة.

وأوضحت المصادر أن الأجهزة الأمنية تشدد الرقابة، خاصة على التفاصيل التي تتعلق بإصـ.ـابة كبار الشخصيات والمسؤولين في الحكومة السورية الذي أصــ.ـيبوا بالفيروس التاجي.

اقرأ أيضاً: فراس طلاس يتحدث عن خمسة احتمالات للحل في سوريا ويكشف مصير “بشار الأسد”..!

جاءت هذه الأنباء في ظل توسع انتشار فيروس كورونا في سوريا، خاصة في العاصمة دمشق وريفها، بالإضافة إلى مدينة حلب، حيث انتشرت عدة أنباء عن انفـ.ـجار في أعداد الحالات وسط عجـ.ـز نظام الأسد عن تقديم الرعاية الصحية اللازمة للمواطنين.

وبحسب السلطات الصحية في سوريا، فإن عدد الحالات في البلاد يقدر بنحو 750 حالة، تماثل منها قرابة 235 حالة، بينما أودى الفيروس التاجي بحياة 43 شخص، وذلك حتى مساء يوم الأحد 2 آب / أغسطس 2020.

ووفقاً لوزارة الصحة التابعة للنظام، فإن الحالات موزعة على الشكل التالي: في دمشق (420)، وفي ريف دمشق (175)، وفي حلب (30)، وفي حمص (12) حالة، ونحو (100) حالة موزعة على باقي المحافظات السورية.

وأشارت الوزارة إلى أن عدد الحالات المسجلة في البلاد، هي فقط للأشخاص الذين ثبتت إصـ.ـابتهم بعد إجراء فحص “بي سي أر”، لافتة إلى وجود حالات أخرى لا عرضية، على حد تعبيرها.

يأتي ذلك وسط تأكيدات من عدة مصادر محلية من داخل المناطق التي يسيطر عليها النظام، بأن عدد الحالات المصـ.ـابة في سوريا هي أضعاف الأعداد الرسمية التي تعلنها وزارة الصحة.

اقرأ أيضاً: دراسة أمريكية: بشار الأسد في أضعف حالاته وأمام واشنطن فرصة تاريخية لإحداث تغيير في سوريا..!

وفي هذا السياق، قال الصحفي السوري “أحمد بريمو” عبر منشور على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “الأخبار الواردة من حلب لا تسر..الوضع كـ.ـارثي، أكثر من خمس عوائل أعرفها ظهرت عليهم أعراض فيروس كورونا”.

وأضاف: “إحدى السيدات أكدت أن قريبتها قتـ.ـلت بقطع الأوكسجين عنها بعد أن مكثت في إحدى مشافي المدينة لفترة دون أن تستجيب للعلاج”.

وأكد “بريمو” أن دخول المشفى يحتاج إلى “واسطة ثقيلة”، وذلك وسط إهمـ.ـال طبي وغياب تام لقواعد السلامة وإجراءات العزل والتباعد الاجتماعي، على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close