أخر الأخبار

غواصة بحرية تكتشف واحة مخفية في أعماق محيط جزر المالديف

غواصة بحرية تكتشف واحة مخفية في أعماق محيط جزر المالديف

طيف بوست – فريق التحرير

استطاع فريق “aquanauts” من التوصل إلى اكتشاف جديد هام في جزر المالديف التي تعتبر من أكثر الوجهات السياحية حول العالم التي يقصدها السياح، والاكتشاف الجديد والفريد من نوعه عبارة عن واحة للحياة في أعمـ.ـاق المحيطات داخل صحراء مائية كبيرة.

ووفقاً لموقع “ساينس أليرت” فقد تمكنت إحدى الغواصات الحديثة كانت تغوص قرب جبل بحري في المياه العمـ.ـيقة في الأرخـ.ـبيل من اكتشاف نوع جديد من الأنظمة البيئية المزدهرة.

وحول هذا الاكتشاف يقول الباحثون إنه لم يتم وصفه من ذي قبل أو التوصل إلى اكتشاف مماثل أو شبيه لاكتشاف واحة الحياة المخفية في أعماق محيط جزر المالديف.

ويطلق الباحثون على المنطقة التي تم اكتشاف الواحة فيها اسم “منطقة الاصطياد”، مشيرين هذه المنطقة عبارة عن عالم يبلغ عمقه حوالي خمسمائة متر أي ما يعادل حوالي 1640 قدم.

وبحسب الباحثين فإن هذه المنطقة يتجمع فيها عدد كبير جداً من الأسماك المتنوعة التي تتغذى على كائن يسمى “نيكتون مجهري” موجود بكثرة في ذلك المكان.

ويشبه “النيكتون المجهري” العـ.ـوالق الحيوانية، رغم أنه أكبر منها حجماً بقليل، حيث يتراوح حجم كل نيكتون مجهري بين 2 حتى 20 سم.

ويشير الباحثون إلى أن هذه الكائنات الدقيقة تسبح بنشاط بين المياه على عمق 1 كيلومتر وسطح المحيط، الأمر الذي من شأنه أن يخلق موجة عمودية من الهجرة كل يوم وليلة.

ونتيجة تلك الموجة العمودية من الهجرة المستمرة تتشكل فرصة للأسماك الكبيرة لإيجاد الغذاء المناسب لها كل يوم وليلة.

وتبدأ تلك الكائنات الدقيقة بموجة هجرة عكسية والسباحة من السطح إلى أسفل المحيط كل يوم مع الساعات الأولى لشروق الشمس.

وبحسب الفريق الذي اكتشف واحة الحياة المخفية في جزر المالديف فإن هناك عدد كبيرة من الأسماك في تلك المنطقة، بالإضافة إلى تنوعاً كبيراً في الفونة، وفق وصفهم.

اقرأ أيضاً: السعودية تُدشن أضخم يخت في العالم بتكلفة خيالية ومواصفات وإمكانيات خارقة (صور/ فيديو)

وقد وجهت الغواصة الضوء بشكل مباشر على أسماك القرش بعدة أنواع جميعها تعيش في تلك المنطقة ومنها أسماك القرش “النمـ.ـرية”، و”الخيشومية”، و”الجولبر”، و”ذات رأس المطرقة الصدفي”، و”الحريرية”، و”قرش النمر الرملي”، وحتى أسماك القرش “العوسج” التي تعتبر من الأنواع النادرة نسبياً.

واحة مخفية جزر المالديف

وتعد مهمة الفريق الذي تمكن من اكتشاف واحة مخفية في جزر المالديف بمثابة الدراسة الأولية التي ترسم خريطة منتظـ.ـمة للمياه العمـ.ـيقة لجزر المالديف.

وهي عبارة عن سـ.ـلسـ.ـلة من 26 جزيرة مرجـ.ـانـ.ـية جنوب غـ.ـرب سريلانكا والهند، والمهمة عبـ.ـارة عن مشـ.ـروع مشترك بين معهد أبحـ.ـاث غير ربحي يحـ.ـمل الاسم نفسه، وحـ.ـكـــ.ـومة جزر المالديف، وباحـ.ـثـ.ـين في جامـ.ـعـ.ـة أكسفورد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close