أخر الأخبار

وكالة روسية تكشف عن عرض تركي مقدم لروسيا بشأن الشمال السوري.. هذه تفاصيله..!

وكالة روسية تكشف عن عرض تركي مقدم لروسيا بشأن الشمال السوري.. هذه تفاصيله..!

طيف بوست – فريق التحرير

ذكرت وكالة “سبوتنيك” الروسية في تقرير لها، اليوم الخميس 17 أيلول/ سبتمبر، أن الجانب التركي قدم عرضاً جديداً للوفد الروسي بشأن الشمال السوري خلال الاجتماع الذي جرى بين الجانبين مساء الأمس.

ونقلت الوكالة عن مصدر تركي مطلع قوله: “إن الوفدين العسكريين الروسي والتركي لم يتوصلا إلى اتفاق بشأن الأوضاع في محافظة إدلب خلال محادثاتهما أمس الأربعاء في مبنى وزارة الدفاع التركية في العاصمة أنقرة”.

وأفاد المصدر التركي في تصريح خص به الوكالة الروسية، بأن المسؤولين الأتراك رفضوا المقترحات المقدمة من قبل الوفد الروسي بخصوص الانسحاب من بعض نقاط المراقبة في محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وأوضح أن تركيا قابلت المقترح الروسي بتقديم عرض جديد ينص على تسليمها مدينتي “تل رفعت” و”منبج”، مقابل مناقشة المقترحات الروسية المتعلقة بالوضع في إدلب.

وأشار المصدر أن العرض التركي المقدم للجانب الروسي لم يلق رداً إيجابياً من قبل الخبراء العسكريين الروس، وفق تعبيره.

وأكد أن المحادثات بين الوفد الروسي والمسؤولين الأتراك انتهت دون أن يتوصل الطرفان لأي تفاهمات بشأن ما تم مناقشته خلال اليومين الماضيين في أنقرة.

وأضاف المصدر أن تركيا رفضت المقترحات الروسية بشأن تخفيض عدد نقاط المراقبة التي تقع ضمن مناطق سيطرة قوات نظام الأسد، بالإضافة إلى عدم قبول سحب جزء من القوات التركية من المنطقة.

ولفت إلى أن الجانب التركي تمسك بالعرض الذي قدمه حول تسليم مدينتي “تل رفعت” و”منبج” لتركيا، موضحاً أن موسكو لم توافق على هذا العرض.

اقرأ أيضاً: محادثات سرية بين الأسد والسيسي.. ومصادر تكشف تفاصيلها والهدف منها..!

وفي سياق متصل، صرح وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” في وقت سابق مساء الأمس، متحدثاً عن نتائج المحادثات بين روسيا وتركيا بشأن الوضع الميداني في إدلب.

ولفت الوزير التركي إلى أن المحادثات التي جرت بين الجانبين في أنقرة لم تكن مثمرة، ملمحاً إلى إمكانية أن تنتهي العملية السياسية المتعلقة بالوضع في محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وأوضح أنه في حال لم يتم التوصل إلى اتفاق حول بعض النقاط بين أنقرة وموسكو خلال فترة قريبة، فإن الهدوء في إدلب قد ينتهي.

جاء ذلك في مقابلة أجراها “أوغلو” مع قناة “سي إن إن” التركية، قال فيها: “نحن بحاجة أكثر من أي وقت مضى إلى الحفاظ على الهدوء والاستقرار في منطقة إدلب”.

اقرأ أيضاً: تركيا تتحدث عن إمكانية نهاية اتفاق إدلب بعد محادثات غير مثمرة مع الروس في أنقرة..!

وأضاف، إن المباحثات التي جرت خلال اليومين الماضيين في أنقرة بين روسيا وتركيا، لم تكن مثمرة للغاية، مشيراً إلى أهمية العملية السياسية في استمرار الهدوء في إدلب وما حولها.

ونوه أن الهدوء النسبي في محافظة إدلب شمال غرب سوريا، هو أمر ضروري لأن استمرار الأعمال العسكرية هناك يعني أن مسار العملية السياسية المتعلق بالمنطقة قد انتهى، على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close