أخر الأخبار

عاجل: ماذا يجري في العاصمة السورية دمشق؟

عاجل: ماذا يجري في العاصمة السورية دمشق؟

طيف بوست – فريق التحرير

كشفت مصادر محلية عن أحداث مهمة تجري في العاصمة السورية دمشق، مشيرة إلى أن ما يحدث يدل على مدى سوء الأوضاع في البلاد من كافة النواحي سواءً الاقتصادية والمعيشية أو حتى بما يتعلق بالوضع الأمـ.ـني، وذلك رغم مزاعم النظـ.ـام المتواصلة بتحسن الأوضاع.

وأوضحت المصادر أن الحملات الأمـ.ـنية لا تتوقف، لاسيما على الشركات والمحال التجارية الكبيرة منها والصغيرة بهدف جمع الدولار في ظل حالة شبه الإفلاس التي يعاني منها مصرف سوريا المركزي وعدم توفر القطع الأجنبي لديه، فضلاً عن العجز المالي في الموازنة العامة.

وبينت أن الأمر لا يقتصر فقط على الحملات الأمـ.ـنية بهدف الحصول على الدولار، إنما يتعدى الأمر ذلك، حيث تقوم الأجهزة المختصة بمداهمة الأماكن العامة التي يجتمع فيها الشبان لحضور مباريات بطولة كأس العالم من أجل سوقهم إلى التجنـ.ـيد الإجبـ.ـاري.

ونوهت إلى أن الشبان يتم سوقهم إلى خدمة العلم أثناء تواجدهم في المقاهي والمطاعم التي تعرض مباريات مونديال قطر 2022، لاسيما في أحياء الشعلان والصالحية والحمرا في العاصمة السورية دمشق.

كما أشارت المصادر إلى أن الأجهزة التابعة للنظـ.ـام تواصل سلب أموال السوريين عبر عمليات تشـ.ـليح ممنهجة من خلال اعتراض المدنيين في أحياء دمشق والمدن والبلدات في ريف دمشق.

ولفتت إلى أن عناصر تابعين للفـ.ـرقة الرابعة تقوم بنشر حواجزها مساء كل يوم في دمشق وأريافها وتفرض إتاوات على المدنيين، بالإضافة إلى تجول العناصر بين الأحياء السكنية وتشـ.ـلـ.ـيح المدنيين، لاسيما في المناطق المتطرفة من قرى وبلدات ريف دمشق الغربي.

وبحسب المصادر فإن العناصر يقومون بتشـ.ـليح المدنيين والاستيلاء عل هواتفهم المحمولة والأموال التي تكون بحوزتهم، فضلاً عن الدراجات النـ.ـارية، حيث يستغلون خـ.ـوف الناس من الاعتـــ.ـقـ.ـال لأخذ ما يريدونه.

وأكدت المصادر إلى أن الأمر لا يقتصر على ما سبق فقط، كاشفة عن عمليات دهـ.ـم تقوم بها الأجهزة التابعة للنظـ.ـام ليلاً إلى منازل المدنيين في عدد من المدن والبلدات التابعة للعاصمة السورية دمشق بهدف الحصول على الأموال والمجوهرات والحلي في حال وحدت في منازل المدنيين.

ووفقاً للمصادر فإن التفاصيل آنفة الذكر أصبحت اعتيادية وطبيعة ولا يوجد من يحاسب العناصر أو قادة الأفرع الذي يقومون بهذه التصرفات، لكن هناك أمور أخـ.ـطر تحدث في دمشق تزامناً مع ما سبق.

وبينت المصادر أن هناك اتفاق بين نظام الأسد وإيران بإحداث تغيرات ديموغرافية  كبيرة في دمشق وماحولها، مشيرة أن الخطة بدأت منذ سنوات، لكن تنفيذ الخطة بدء في الآونة الأخيرة.

اقرأ أيضاً: وزير الدفاع التركي يطلق تصريحات نارية بشأن سوريا ويتحدث عن تطورات “ضخمة” قادمة

وضمن هذا الإطار، لفتت المصادر إلى أن إيران استقدمت مؤخراً أكثر من 300 عائلة إلى مدينة “معضمية الشام” في ريف دمشق، مشيرة إلى أن العائلات التابعة لإيران باتت تشكل نسبة واضحة من سكان المدينة ومدن أخرى في المنطقة.

وتزامناً مع التغيير الديموغرافي في المنطقة، لا يسمح النظـ.ـام السوري لأهالي تلك المناطق بالعودة إلى بيوتهم في حال رغبوا في ذلك، حيث تقوم أجهزة النظـ.ـام باعتـ.ـقـ.ـال الأشخاص عقب عودتهم إلى منازلهم، وذلك يجعل بقية السكان يعرضون عن العودة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close