أخر الأخبار

تسريب صورة جديدة للورقة النقدية فئة 10 آلاف ليرة سورية تزامناً مع نفي البنك المركزي السوري طباعتها!

تسريب صورة جديدة للورقة النقدية فئة 10 آلاف ليرة سورية تزامناً مع نفي البنك المركزي السوري طباعتها!

طيف بوست – فريق التحرير

تداولت عدة مواقع محلية وصفحات سورية مختصة بمتابعة الشؤون الاقتصادية في سوريا، صورةً جديدة للورقة النقدية فئة 10 آلاف ليرة سورية، وذلك بالتزامن مع تجديد البنك المركزي السوري نفيه لامتلاكها أو طباعتها أو وجود أي نوايا لديه بطرحها للتداول قريباً.

وتظهر الصورة المتداولة الوجه الخلفي للفئة النقدية، حيث أشارت التقارير إلى أن البنك المركزي يملك الورقة النقدية فئة 10 آلاف ليرة سورية، منوهين أن طباعتها تمت مع طباعة فئة الـ 5 آلاف ليرة سورية قبل نحو عامين.

وبحسب الصورة المتداولة، فإن ورقة الـ 10 آلاف ليرة سورية الجديدة تتشابه من حيث الشكل مع روقة الـ 5 آلاف ليرة سورية التي تم طرحها رسميا للتداول قبل سنتين.

صورة 10 آلاف ليرة سورية
الصورة المتداولة لورقة الـ 10 آلاف ليرة سورية

كما أن ورقة الـ 10 آلاف ليرة سورية تحتوي على صورة لضـ.ـريح الجـ.ـنـ.ـدي المجهول على وجهها الخلفي، وفق ما أظهرت الصورة المتداولة التي أفادت المصادر أنها صورة مسربة للورقة النقدية الجديدة التي من المرجح أن يتم طرحها للتداول رسمياً مع بداية عام 2023، بحسب المصادر.

ويعتبر تداول الصورة أمراً هاماً، لاسيما من ناحية التوقيت الذي تزامن مع عدة بيانات صادرة عن البنك المركزي، بالإضافة إلى مطالبة عدد من الخبراء الاقتصاديين في سوريا بضرورة طرح الفئة النقدية للتداول في الأسواق السورية في أسرع وقت ممكن.

وكان العديد من المحللين والخبراء، وفي مقدمتهم وزيرة الاقتصاد السابقة “لمياء عاصي”، ورئيس هيئة الأوراق المالية في دمشق “عابد فضلية”، قد أكدوا على أن كافة المؤشرات تدل على قرب طرح فئة الـ 10 آلاف ليرة للتداول رسمياً.

ونفى البنك المركزي السوري قبل أيام في بيان رسمي صادر عنه صحة الأنباء المتداولة حول الورقة النقدية الجديدة فئة 10 آلاف ليرة سورية.

اقرأ أيضاً: الليرة السورية تستقبل شهر أيلول بانخفاض كبير في قيمتها أمام الدولار وهذه أسعار الذهب محلياً وعالمياً!

وأشار المركزي في بيانه إلى أنه لا يملك حالياً ورقة العشرة آلاف ليرة سورية، مؤكداً عدم وجود أي نية بالأصل لطباعتها في الوقت الراهن على أقل تقدير، تاركاً بذلك الباب مفتوح أمام إمكانية طرحها في الفترة المقبلة.

وكانت وزيرة الاقتصاد السابقة “لمياء عاصي” قد لفتت قبل أيام إلى أن طرح ورقة نقدية من فئة جديدة، هو عبارة عن خطوة من شأنها تسهيل المعاملات اليومية من بيع وشراء في ضوء تدني القوة الشرائية لليرة السورية مؤخراً بشكل كبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close