أخر الأخبار

صحف أمريكية: ترمب بصدد اتخاذ قرار عسكري مفاجئ بشأن سوريا قبل رحيله عن السلطة!

صحف أمريكية: ترمب بصدد اتخاذ قرار عسكري مفاجئ بشأن سوريا قبل رحيله عن السلطة!

طيف بوست – فريق التحرير

تناولت الصحف الأمريكية باهتمام كبير وعلى اختلاف توجهاتها السياسية، القرارات التي اتخذها الرئيس الأمريكي “دونالد ترمب” المنتهية ولايته مؤخراً بإقالة بعض المسؤولين وتعيين آخرين في إدارته قبل رحيله عن السلطة ومغادرته البيت الأبيض في 20 يناير/ كانون الثاني القادم.

وحظيت قرارات “ترمب” المتعلقة بوزارة الدفاع الأمريكية على وجه الخصوص، بمتابعة مختلف وسائل الإعلام في أمريكا، خاصةً أنه قام بتعيين “كريستوفر ميلر” وزيراً للدفاع بالوكالة، والذي عيّن بدوره “دوغلاس ماكريغور” الذي يؤيد بشدة إنهاء التواجد العسكري الأمريكي في أفغانستان وسوريا.

وضمن هذا الإطار، رجّح تقرير لموقع “أكسيوس” الأمريكي، أن يُقدم “ترمب” على قرار عسكري مفاجئ في سوريا من شأنه أن يعيد خلط الأوراق مجدداً في المنطقة ويقلب الأمور رأساً على عقب بالنسبة للملف السوري.

وأفاد الموقع أن إقالة “ترمب” لوزير الدفاع “مارك أسبر” وتعيين “كريستوفر ميلر” بديلاً عنه، ربما يكون مؤشر كبير على وجود نية لدى الرئيس الأمريكي بسحب قوات بلاده من شمال شرق سوريا قبل نهاية ولايته مطلع العام المقبل.

واستدل الموقع لتأكيد ما جاء في تقريره، بأول قرار اتخذه “ميلر”، إذ قام بتعيين الكولونيل “دوغلاس ماكريغور” بمنصب المستشار الأول في وزارة الدفاع الأمريكية، ومن المعروف أن “ماكريغور” من أكثر الدعاة إلى سحب القوات الأمريكية من أماكن انتشارها في منطقة الشرق الأوسط.

ونقل الموقع عن مسؤول رفيع المستوى في الإدارة الأمريكية قوله إن “ترمب” يشعر بإحبـ.ـاط لأن عملية سحب القوات الأمريكية من الأراضي السورية تسير ببطء أكثر من اللازم، وفق وصفه.

كما أشار تقرير الموقع إلى تصريحات سابقة أدلى بها “ماكريغور” قال فيها، إن على الإدارة الأمريكية أن تعمل على سحب الجيش الأمريكي من المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا على الفور، لأن بقاء قوات الولايات المتحدة هناك لا يوجد فيه أي مصلحة وطنية على الإطلاق.

اقرأ أيضاً: بعد استقالته من منصبه.. “جيفري” يسدل الستار عن معلومات هامة أخفاها عن “ترمب” بشأن سوريا

من جانبها، ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” في عددها الصادر يوم أمس، قرارات “ترمب” التي اتخذها مؤخراً والتعيينات الجديدة التي طالت مناصب عليا في البنتاغون، ما هي إلا تأكيداً على مواقف “ترمب” ورغبته منذ البداية بشأن تواجد القوات الأمريكية في سوريا وأفغانستان.

وأشارت الصحيفة إلى أن مواقف وتصريحات “ترمب” السابقة، تدل بشكل قاطع على أنه غير مؤيد لتدخل الولايات المتحدة الأمريكية عسكرياً في منطقة الشرق الأوسط.

ولفتت أن “ترمب” خلال حملته الانتخابية عام 2016، وجه انتقادات عديدة لسياسة كل من الرئيسين الأمريكيين السابقين “باراك أوباما” و”جورج بوش” على اعتبار أنهما تدخلا عسكرياً في أفغانستان والعراق.

اقرأ أيضاً: تفاصيل الاجتماع بين ممثل “بوتين” ومسؤولين أتراك في أنقرة بشأن إدلب..!

أما شبكة “سي إن إن” الأمريكية، فركزت في تناولها للموضوع على شخصية “دوغلاس ماكريغور” والتعريف به وبمواقفه السابقة.

وأكدت أن “ماكريغور” من أشد العسكريين الأمريكيين الذين يدعون بشكل مستمر إلى سحب الجيش الأمريكي من منطقة الشرق الأوسط، وهو ما يدعم ما جاء في تقارير معظم وسائل الإعلام في أمريكا حول وجود نية لدى “ترمب” باتخاذ قرار عسكري مفاجئ بسحب القوات الأمريكية من شمال شرق سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close