أخر الأخبار

10 شخصيات سورية بارزة توجه رسالة عاجلة إلى بريطانيا بشأن عائلة الأسد ونظامه.. ماذا تضمنت؟

10 شخصيات سورية بارزة توجه رسالة عاجلة إلى بريطانيا بشأن عائلة الأسد ونظامه.. ماذا تضمنت؟

طيف بوست – فريق التحرير

أرسلت عشر شخصيات من المعارضين السوريين البارزين لنظام الأسد، يوم أمس، رسالة عاجلة ومشتركة إلى وزارة الخارجية البريطانية.

وطالبت الشخصيات المملكة المتحدة بضرورة فـ.ـرض عقـ.ـوبات شبيهة بتلك التي أعلنت عنها الولايات المتحدة الأمريكية يوم الثلاثاء الفائت بحق زوجة “بشار الأسد” وعائلتها.

ونصت الرسالة التي تم توجيهها إلى وزير خارجية بريطانيا “دومنيك راب” على أن واشنطن أعلنت عن لائحة جديدة من الأسماء التي شملتها العقـ.ـوبات في إطار “قانون قيصر” الذي يهدف لمحاسبة الأشخاص الذي يدعمون نظام الأسد ويمولون حـ.ـربه ضد شعبه.

كما تضمنت الرسالة أن أولئك الأشخاص المشمولين في القائمة الأخيرة التي أعلنت عنها وزارة الخزانة الأمريكية قد قاموا بجمع ثروات طائلة بطرق غير مشروعة، مع التنويه أن القائمة شملت إلى جانب زوجة الأسد “أسماء الأخرس” والديها وأخويها الذين يقيمون في بريطانيا ويحملون جنسيتها، وفق ما جاء في نص الرسالة.

ونوهت الشخصيات عبر الرسالة إلى أن بيان وزارة الخارجية الأمريكية قد ذكر في سياق إعلانه عن القرار أن عائلتي “الأسد” و”الأخرس” قد جمعوا ثروتهم المشبـ.ـوهة على حساب أبناء الشعب السوري عبر إدارتهم لشبكات فسـ.ـاد معقـ.ـدة تمتد خيوطها إلى الدول الأوروبية ودول الشرق الأوسط ومناطق أخرى حول العالم.

وطالبت الشخصيات وزير خارجية بريطانيا أن يتخذ إجراءات شبيهة بالإجراءات التي اتخذتها الإدارة الأمريكية عبر فـ.ـرض عقـ.ـوبات على عائلة الأسد ونظامه، خصوصاً أن كافة الذين شملتهم القائمة الأخيرة يحملون الجنسية البريطانية، كما أن اللائحة الجديد تم الإعلان عنها بالتنسيق بين حكومتي المملكة المتحدة وأمريكا.

اقرأ أيضاً: بشار الأسد يجري تغييرات جديدة في منظومته الأمنية طالت رؤساء الأفرع وكبار قادة تشكيلاته العسكرية!

ورأت الشخصيات السورية البارزة التي وقعت على الرسالة أن مثل تلك التحركات والإجراءات سيكون لها تأثير كبير، حيث ستثبت للسوريين أن بريطانيا لن تكون ملجأ آمناً للذين يرتكبون ممارسات غير إنسانية بحق شعوبهم.

واختتم الموقعون على الرسالة نص رسالتهم بتقدير مواقف حكومة المملكة المتحدة المبدئية التي تدعم تطلعات أبناء الشعب السوري في نضاله من أجل حريته وكرامته.

كما أكدوا على أن لديهم ثقة كبيرة بأن حكومة المملكة المتحدة ستأخذ ما جاء في نص الرسالة من مقترحات على محمل الجد، وستتخذ الإجراءات اللازمة في هذا الشأن.

اقرأ أيضاً: تطورات ميدانية جديدة في إدلب.. تركيا ترفع جداراً إسمنتياً على طريق “M4” وقوات النظام تستعد لكل الاحتمالات!

تجدر الإشارة إلى أن العشر شخصيات الذين وقعوا على نص الرسالة هم الدكتور “رياض حجاب” و”جورج صبرا”، و”عبد الباسط سيدا”، و”لؤي صافي” و”محمد صبرا”، و”أديب الشيشكلي” و”عبد الرحمن الحاج”، و”وائل العجي”، ومعظم هذه الشخصيات قد تولت أهم المناصب القيادية في صفوف المعارضة خلال السنوات الماضية.

كما حمل نص الرسالة توقيع كل من السيدة “سهير الأتاسي” التي شغلت منصب نائب رئيس الائتلاف الوطني السوري في وقت سابق، بالإضافة إلى توقيع السيدة “آمنة خولاني” الناشطة في مجال حقوق الإنسان والحائزة على جائزة الخارجية الأمريكية لـ”المرأة الشجاعة” لعام 2020.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close