أخر الأخبار

سعر كيلو الكمأة يبلغ أرقام خيالية غير مسبوقة مع بدء موسمه في سوريا

سعر كيلو الكمأة يبلغ أرقام خيالية غير مسبوقة مع بدء موسمه في سوريا

طيف بوست – فريق التحرير

أكدت مصادر أهلية في الداخل السوري أن سعر كيلو الكمأة وصل إلى أرقام خيالية غير مسبوقة خلال الأيام القليلة الماضية في العديد من المحافظات السورية، وذلك مع بدء موسم البحث عنه وقطافه في المناطق الشرقية من البلاد، لاسيما في المناطق التابعة لمحافظة الحسكة.

وأوضحت المصادر أن ما يتم تداوله في بعض المواقع عن أن سعر الكيلو الواحد من الكمأة هو 55 ألف ليرة سورية ليس دقيقاً.

وبينت أن السعر الحقيقي للكيلو الواحد من الكمأة يتخطى الـ 100 ألف ليرة سورية في الوقت الحالي، وذلك في ظل توقعات لوصول سعر الكيلو لمستويات أعلى من عتبة الـ 250 ألف ليرة سورية خلال الأيام القليلة القادمة.

ولفتت إلى وجود تجار من المناطق الساحلية والداخلية والعاصمة دمشق يطلبون كميات كبيرة من الكمأة، وهذا من شأنه أن يرفع السعر إلى مستويات ربما تتجاوز الربع مليون ليرة سورية للكيلو الواحد في الفترة المقبلة.

وأشارت المصادر إلى أن موسم بيع الكمأة في عام 2023 بدأ بشكل مبكر في المناطق الشرقية من البلاد، لاسيما في الأرياف والبلدات التابعة لمحافظة الحسك شمال شرق سوريا.

ونوهت إلى أن كيلو الكمأة يباع للتجار بسعر أعلى من 90 ألف ليرة سورية ويتم طرحه في الأسواق بسعر يتجاوز الـ 125 ألف ليرة سورية في أسواق المنطقة الشرقية، وبسعر أعلى من ذلك في المناطق الداخلية من البلاد.

وذكرت المصادر أن موسم البحث عن الكمأة واستخراجها يبدأ عادةً في الأشهر الأولى من كل عام، لاسيما مع نهاية شهر كانون الثاني/ يناير، مشيرة إلى أن الموسم هذا العام بدأ مع بداية الشهر الأول وليس في نهايته.

وأفادت المصادر بأن العديد من المناطق، خاصةً القريبة من الحدود العراقية مع سوريا سجلت في الأيام القليلة الماضية استخراج مبكر للكمأة وبأحجام كبيرة.

وتوقعت المصادر أن يكون هذا الموسم أكثر وفرة من المواسم السابقة، وذلك بسبب تسجيل كميات مناسبة من العواصف الرعدية والمطرية في المناطق التي عادةً ما يتم البحث فيها عن الكمأة.

وبحسب المصادر فإن السكان المحللين في المناطق الشرقية من سوريا يربطون نمو ثمار الكمأة تحت الطبقات السطحية من الأرض بفعل العواصف الرعدية وكثرتها.

ورجحت المصادر أن يكون السعر في أسواق دمشق هذا الموسم أعلى بكثير من السعر في أسواق المناطق والمحافظات الأخرى، متوقعين أن يصل سعر الكيلو الواحد من “الكمأة” إلى 300 ألف ليرة سورية.

اقرأ أيضاً: استثمارات ضخمة في طريقها إلى سوريا في مجال الطاقة تحت مسمى “مشروع الأمل”

تجدر الإشارة إلى أن “الكمأة” تعتبر من الثمار الموسمية التي تشهد عملية البحث عنها واستخراجها إقبال من سكان المناطق في سوريا، حيث تعد مهنة استخراج الكمأة مصدراً للزرق للعديد من العائلات في المنطقة الشرقية من البلاد.

وتمتاز “الكمأة” بطعمها ومذاقها الفريد من نوعه، بالإضافة إلى الفوائد الكبيرة والقيمة الغذائية التي تقدمها هذه الثمار لجسم الإنسان، حيث تشير بعض الدراسات وخبراء التغذية إلى أن فوائد تناول الكمأة تضاهي فوائد تناول اللحوم الحمراء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close