أخر الأخبار

روسيا تضع قوات “قسد” أمام خيارين لا ثالث لهما وتلوح بمنح تركيا الضوء الأخضر شرق الفرات!

روسيا تضع قوات “قسد” أمام خيارين لا ثالث لهما وتلوح بمنح تركيا الضوء الأخضر شرق الفرات!

طيف بوست – فريف التحرير

لوّحت روسيا بإمكانية مغادرة قواتها لبلدة “عين عيسى” شمال الرقة، ومنح الضوء الأخضر لتركيا للتقدم باتجاه البلدة الاستراتيجية، وذلك في حال عدم تنفيذ قوات سوريا الديمقراطية “قسد” للمطالب الروسية المتمثلة بتسليم “عين عيسى” بالكامل لقوات نظام الأسد.

جاء ذلك من خلال تقرير نشرته وكالة “سبوتنيك” الروسية، حيث حمل التقرير تهـ.ـديداً مبطناً لقوات سوريا الديمقراطية بشأن بلدة “عين عيسى”.

وتحدثت الوكالة في تقريرها الذي جاء تحت عنوان: “مدينة عين عيسى الاستراتيجية.. قسد بين خيارين تسليمها للجيش السوري أو سيناريو عفرين”.

ونقلت الوكالة عن مصادرها الخاصة، أن قوات “قسد” باتت أمام خيارين لا ثالث لهما في ضوء التطورات الجديدة التي تشهدها المنطقة الشمالية الشرقية من البلاد ورغبة تركيا بالتقدم والسيطرة على عدة مناطق هناك.

وبحسب المصادر فإن الخيار الأول يتمثل بأن قوات سوريا الديمقراطية ستواجه في بلدة “عين عيسى” سيناريو مشابه لما حصل معها في مدينة “عفرين” في وقت سابق، وذلك في حال أصرت على مواجهة تركيا، الأمر الذي يعني خسـ.ـارة البلدة نظراً للتفوق التركي الكبير من الناحية العسكرية.

أما الخيار الثاني فيتمثل بتسليم البلدة لقوات نظام الأسد بشكل كامل، مما سيمنح النظام إمكانية إعادة تفعيل مؤسساته الحكومية داخل بلدة “عين عيسى” وإعادة سكانها إليها.

وعلى الرغم من عدم ذكر الوكالة الروسية للمصادر الخاصة التي استندت إليها في تقريرها، إلا أنه من الواضح أن ما جاء في التقرير يمثل المطالب الروسية التي وضعت قوات “قسد”بين خيارين أحلاهما مر بشأن بلدة “عين عيسى”.

أقرأ أيضاً: موقع بريطاني يتحدث عن خطوات تركيا القادمة لمنع قوات الأسد من التقدم في إدلب

وقد أشارت الوكالة ضمن التقرير بشكل صريح أن روسيا كانت قد طالبت قوات سوريا الديمقراطية قبل نحو أسبوع في اجتماع جرى بين الطرفين بضرورة تسليم البلدة للنظام السوري في حال أرادت تجنيب المنطقة لعملية عسكرية تركية جديدة.

ووفقاً للتقرير فإن المطالب الروسية قوبلت بالرفض من قبل قوات “قسد” بعد تعرض الأخيرة لضغوطات من قبل الجانب الأمريكي الذي يرغب ببقاء البلدة تحت سيطرة حليفها الرئيسي في المنطقة (قوات سوريا الديمقراطية).

ونوهت الوكالة أن قوات “قسد” بعد ساعات قليلة من رفض مطالب روسيا عادت وقبلت مجدداً بإنشاء نقاط مشتركة بينها وبين قوات النظام والشرطة العسكرية الروسية في محيط بلدة “عين عيسى” من جهة الشرق والغرب والشمال.

اقرأ أيضاً: هل تراجعت تركيا عن شن عملية عسكرية جديدة ضد “قسد” شمال سوريا.. مصدر يوضح!

تجدر الإشارة إلى أن عدة مصادر كانت قد تحدثت يوم أمس عن عدم قبول تركيا بما تم التوصل إليه مؤخراً بشأن إنشاء نقاط مراقبة مشتركة قرب بلدة “عين عيسى”، حيث ما زال المطلب الرئيسي للجانب التركي هو خروج قوات “قسد” من البلدة بالكامل.

وبحسب المصادر المطلعة، فإن عملية تركية أكيدة ستشهدها مناطق شرق الفرات بهدف السيطرة على بلدة “عين عيسى” الاستراتيجية، وذلك في حال بقاء أي عنصر تابع لقوات سوريا الديمقراطية داخل البلدة خلال الفترة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close