أخر الأخبار

جهة رسمية تنشر سعراً مفـ.ـاجئاً لصرف الليرة السورية أمام الدولار وخبراء يتحدثون عن دلالات خطيرة!

جهة رسمية تنشر سعراً مفاجئاً لصرف الليرة السورية أمام الدولار وخبراء يتحدثون عن دلالات خطيرة!

طيف بوست – فريق التحرير

وصل سعر صرف الليرة السورية خلال نشرة التعاملات صباح هذا اليوم إلى مستويات الـ 4045 ليرة سورية لكل دولار أمريكي واحد، وذلك في أسواق العاصمة دمشق وفقاً للنشرة الصادرة عن السوق السوداء أو ما يعرف لدى الكثير من السوريين تحت مسمى “السوق الموازي”.

ورغم الانخفاض الواضح بقيمة الليرة السورية مقابل الدولار خلال تعاملات الأيام القليلة المقبلة، إلا أن إحدى الجهات الرسمية التابعة لحكـ.ـومة النظـ.ـام نشرت سعراً مفـ.ـاجئاً لليرة السورية أمام الدولار سيفتح المجال أمام انخفاضات أكبر بقيمة العملة المحلية خلال الأيام القادمة.

وأشارت مصادر اقتصادية محلية أن جمعية الصاغة وصنع المجوهرات بدمشق، حددت سعر غرام الذهب من عيار 21 قيراط خلال الساعات القليلة الماضية بسعر أعلى من ثلاثة آلاف ليرة سورية للغرام الواحد.

وأوضحت المصادر أنه وبحسب السعر الذي نشرته الجمعية، وبناءً على سعر الأونصة الذهبية عالمياً صباح اليوم عند 1708 دولار أمريكي، تكون الجمعية قد احتسبت سعر الدولار بنحو 4070 ليرة سورية.

ونوهت ذات المصادر أن ما سبق يعد حالة فريدة من نوعها، حيث لم يسبق لجمعية الصاغة أن حددت سعراً للدولار يتجاوز السعر المتداول في السوق السوداء.

ويرى العديد من المحللين أن لما سبق دلالات لها عواقب وخيمة وخطــ.ـيرة بخصوص سعر الصرف المتوقع خلال الأسابيع المقبلة.

وأشار المحللون إلى أن احتساب جمعية الصاغة لهذا السعر يدل على أن سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي سيشهد انزلاقاً كبيراً في المدى المنظور.

ولفت المحللون إلى أن سعر الصرف من المرجح أن يتخطى عتبات جديدة ومن الممكن أن يتجاوز أدنى سعر صرف تاريخي سجلته الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي.

وتوقع الخبراء والمحللون أيضاً أن تشهد أسعار كافة المواد والسلع ارتفاعاً كبيراً وصاروخياً خلال الأشهر القليلة المقبلة، وتحديداً خلال آخر ثلاثة أشهر من عام 2022 الجاري.

وفي ضوء ما سبق، يجمع العديد من المحللين والخبراء في مجال الاقتصاد أن السعر الحقيقي لليرة السورية اليوم مختلف تماماً عن السعر المتداول في الأسواق، سواءً السعر الوارد في النشرات الرسمية أو في نشرات السوق الموازي.

ويؤكد المحللون أننا في حال ألقينا نظرة سريعة على الأسعار في الأسواق حالياً وأجرينا مقارنة بسيطة مع الأسعار خلال السنوات الماضية، تزامناً مع المقارنة بين سعر صرف الليرة مقابل الدولار في كلا التوقيتين، سنجد أن سعر الصرف الحقيقي اليوم يجب أن يتخطى عتبة الـ 5 آلاف ليرة للدولار الواحد.

اقرأ أيضاً: الطلب على الدولار يزداد بشكل كبير في الأسواق المحلية وتوقعات بانهيارات متتالية بسعر صرف الليرة السورية

وحول عدم أسباب وصول سعر الصرف إلى مستويات الـ 5 آلاف ليرة سورية حتى اللحظة رغم استمرار ارتفاع الأسعار ومواصلة ارتفاع مستويات التضخم، يشير المحللون إلى أن ذلك يعود لأسباب غير اقتصادية، من أبرزها رغبة حكـ.ـومة البلاد بعدم وصول سعر الصرف لتلك المستويات.

وحذّر المحللون من أن تلك الإجراءات غير الاقتصادية التي ساهمت بتثبيت سعر الصرف أقل من مستويات الـ 5 آلاف ليرة سورية للدولار، سيكون لها آثار سلبية في المستقبل على الليرة السورية والاقتصاد المحلي عموماً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close