أخر الأخبار

صحيفة أمريكية تتحدث عن دور المسيّرات التركية في قلب الموازين وتغيير قواعد اللعبة في سوريا

صحيفة أمريكية تتحدث عن دور المسيّرات التركية في قلب الموازين وتغيير قواعد اللعبة في سوريا

طيف بوست – فريق التقرير

نشرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية تقريراً مطولاً تحدثت من خلاله عن الدور الفعال للطائرات المسيّرة التركية في العمليات العسكرية التي شاركت فيها تركيا في كل من سوريا وليبيا وأذربيجان.

وذكرت الصحيفة في تقريرها أن المسيّرات التركية لعبت دوراً هاماً وغيرت قواعد اللعبة لصالح تركيا في مختلف الحـ.ـروب التي شاركت فيها.

وأوضحت أن تلك الطائرات التركية وعلى الرغم من انخفاض تكلفة انتاجها إلا أنها نجحت بالفعل بقلب موازين القوى، لاسيما في سوريا وليبيا وأذربيجان.

ولفتت الصحيفة في تقريرها الذي جاء بعنوان : “الطائرات المسيّرة المسـ.ـلحة التركية منخفضة التكلفة تعيد رسم مناطق الصـ.ـراع والجيوسياسية”، إلى أن الجيوش الصغيرة في كافة أنحاء العالم تتجه إلى وسائل هـ.ـجومـ.ـية رخيصة ضد أعـ.ـدائها المجهزين تجهيزاً عالياً”.

ورأت أن التكتيك الجديد الذي اتبعته تركيا باستخدام المسيّرات قد أثبت نجاحه بشكل كبير في الصـ.ـراعات الإقليمية العام الفائت.

ونوهت أن ذلك التكتيك التركي قد غيّر توازن القوى بين روسيا وتركيا، وخاصةً بما يتعلق بالأوضاع الميدانية على الأراضي السورية.

واعتبرت الصحيفة أن التكنولوجيا الرقمية منخفضة التكلفة المنتجة في تركيا نجحت بتـ.ـدمير الدبـ.ـابات والمركبات المـ.ـدرعة وأنظمة الدفاع الأخرى في الحـ.ـروب التي ترعاها روسيا في سوريا وليبيا وأذربيجان.

وأوضح التقرير أن الطائرات المسيرة التركية تولت مهمة الطائرات الـحـ.ـربية مرتفعة التكاليف، مشيرة أن تلك المسيّرات بإمكانها التحليق لمدة 24 ساعة، بالإضافة إلى امتلاكها قدرة العثور على أنظمة الدفاع الجوي ومساعدة الطائرات الحـ.ـربية على ضـ.ــرب الأهـ.ـداف.

وأشار إلى أن الطائرات المسيرة التركية ساعدت أنقرة بشكل كبير بزيادة نفوذها الإقليمي، وذلك دون الحاجة إلى المخـ.ـاطرة بأعداد كبيرة من الجنود والمال.

وقد لاقت مسيرات “تي بي 2” التركية اهتماماً واسعاً على الصعيد الدولي العام الفائت خلال عملية “درع الربيع”، حيث برزت قوتها باستهـ.ـدافها مواقع النظام السوري في محيط محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وبحسب الصحيفة فإن المسيرات التركية أثبتت فعاليتها وجدارتها بشكل كبير في العمليات التركية في إدلب وليبيا، كما أنها ساهمت في انتـ.ـصار أذربيجان على أرمينيا في حـ.ـرب “قر باغ”.

اقرأ أيضاً: قطر تكشـ.ـف قرارها النهائي بشأن إمكانية عودة العلاقات مع نظام الأسد!

تجدر الإشارة إلى أن شركة “بايكار”، من الشركات التركية المختصة في مجال الدفاع والطيران منذ عام 1984، وتعتبر أحد مصنعي الطائرات غير المأهولة القلائل حول العالم.

وتستخدم الطائرة المسيرة “تي بي 2” في الوقت الحالي من قبل الجيش وقوات حرس الحدود والأمن وجهاز الاستـ.ـخبارات في تركيا.

كما تستخدم هذه الطائرة المسيرة في عدة بلدان أخرى مثل قطر وأوكرانيا وأذربيجان، وفي الآونة الأخيرة بدأت تستخدم في بولندا.

ومن أهم ما يميز هذه الطائرة أن بمقدورها حمل عدة صـ.ـواريخ والتحليق لفترة زمنية طويلة مع قدرتها على إصـ.ـابة أهـ.ـدافها بدقة متناهية عبر استخدام مؤشر ليزري مدمج.

ويتم إنتاج الطائرات التركية بدون طيار بمساهمة محلية بنسبة 93 %، وقد حظيت مؤخراً باهتمام عالمي كبير بما يتعلق بقطاع الطيران والدفاع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close