أخر الأخبار

جمال سليمان يرد على كمال اللبواني ويحسم الجدل بشأن مشاركته في الانتخابات الرئاسية في سوريا

جمال سليمان يرد على كمال اللبواني ويحسم الجدل بشأن مشاركته في الانتخابات الرئاسية في سوريا

طيف بوست – فريق التحرير

رد الفنان السوري وعضو منصة القاهرة التابعة للمعارضة “جمال سليمان” على الاتهـ.ـامات الموجهة له من قبل المعارض السوري “كمال اللبواني” بشأن المشاركة شكلياً في انتخابات الرئاسة المقبلة في سوريا مقابل الحصول على حقيبة وزارية في الحكومة القادمة.

جاء ذلك عبر تسجيل صوتي نشره “سليمان” على مواقع التواصل الاجتماعي المتنوعة، تحدث خلاله عن ما تم تداوله يوم أمس على لسان “اللبواني” حول مشاركة بعض رموز المعارضة السورية بالتنسيق مع روسيا في الانتخابات الرئاسية في سوريا عام 2021 مقابل حصول المعارضة على 4 وزارات.

واستهل “سليمان” حديثه بنفي ما جاء في الفيديو الذي نشره “اللبواني” جملةً وتفصيلاً، حيث قال: “الأخ كمال اللبواني بين الفينة والأخرى يخرج إلينا بفيديو جديد يتحدث فيه عن أسرار لا أحد يعرفها سواه، وعن خطط مبيتة في أجهزة الاستخبارات العالمية ومراكز القرار الدولي، لا أحد يستطيع الإطلاع عليها إلا غيره تحديداً”.

وأضاف: “هذا أمر مستغرب، لماذا كمال اللبواني فقط بمقدوره الإطلاع على تلك الأسرار دون غيره وكأن لديه جواسـ.ـيس داخل الكرملين والبيت الأبيض وفي قلب تل أبيب وأيضاً داخل القصر الجمهوري في دمشق، على حد قوله.

وأشار “سليمان” إلى أن السوريين كانوا قد سمعوا في وقت سابق عدة توقعات وتنبؤات على لسان اللبواني، لكنهم اكتشفوا لاحقاً أن كل ما يقوله “اللبواني” لا يمت للواقع بصلة، لافتاً أن الأخير قد فقد مصداقيته لدى معظم أبناء الشعب السوري مع مرور الزمن.

ونوه أن ما قاله “اللبواني” في الفيديو الأخير حول الخطة الروسية “الجـ.ـهنمية” التي يتم طبخها ويتم تداول تنفيذها بشأن الانتخابات الرئاسية المقبلة في سوريا، والتي ستجري حسب زعـ.ـم “اللبواني” بتـ.ـواطؤ دولي وعربي وبعض أجنحة المعارضة، هو كلام لا يستحق الرد.

وتابع قائلاً: “في الحقيقة لا أعرف تماماً إذا كان حديث اللبواني جدير أن يُرد عليه، لكني على يقـ.ـين أن معظم الناس لا يصدقون كلام كمال اللبواني”.

وأكد “سليمان” في معرض حديثه، أنه شعر بوجوب التوضيح والرد هذه المرة، وذلك في حال كان هناك قلة قليلة من الناس لسبب ما قد أخذوا كلام “اللبواني” على محمل الجد.

اقرأ أيضاً: معارض سوري بارز يتحدث عن خطة روسية جديدة لإشراك المعارضة في انتخابات الرئاسة المقبلة في سوريا

وأوضح الفنان السوري أنه من حيث المبدأ لا منصة “القاهرة” ولا منصة “موسكو” ولا أي جهة من الممكن أن تمنح الشرعية لأي انتخابات في سوريا بالطريقة التي تحدث عنها “اللبواني”.

وحسم “سليمان” الجدل مؤكداً عدم مشاركة أي جهة تابعة للمعارضة السورية في انتخابات الرئاسة المقلبة في سوريا في ظل الظروف الراهنة، مشدداً أن لا 4 وزراء ولا حتى 10 وزراء من المعارضة من الممكن أن يحلوا مشكلة سوريا، على حد تعبيره.

ولفت أن مؤتمر القاهرة لديه موقف وطني وسياسي واضح من خلال وثائقه التي صدرت عام 2015، وهي تلتزم بالتنفيذ الكامل لوثيقة “جنيف”.

وبحسب “سليمان” هذا يعني أن “منصة القاهرة” ملتزمة بمخرجات “جنيف” التي تتمثل بحدوث انتقال السياسي في سوريا نحو دولة ديمقراطية مدنية لا طـ.ـائفية ونظام سياسي ذو مصداقية يضمن الحرية والكرامة للشعب السوري وممارسات العمل السياسي في إطار دستوري جديد ومتقدم.

اقرأ أيضاً: قيادي مقرب من تركيا: نظام الأسد وحلفاءه يُجهزون لعمل عسكري جديد للسيطرة على مدينة “الباب”!

وتابع “سليمان” حديثه بالقول: “إن الفيديوهات الأخيرة التي يبثها اللبواني باتت أشبه بمزيج من المسلسلات التركية وتنبؤات العرافين التي نراها على الشاشات نهاية كل عام”.

ونوه أنه لا يظن بأن الناس يتعاملون مع ما يقوله “اللبواني”  بجدية، مشيراً أنه سجل الرسالة الصوتية هذه في حال كان هناك أي استفسارات من قبل الناس فإنهم سيجدون الإجابة في هذا التسجيل، على حد قوله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close