أخر الأخبار

تفاهمات دولية جديدة بشأن سوريا ومصادر تتحدث عن مفـ.ـاجآت كبرى قادمة!

تفاهمات دولية جديدة بشأن سوريا ومصادر تتحدث عن مفـ.ـاجآت كبرى قادمة!

طيف بوست – فريق التحرير

يشهد الملف السوري تطورات مهمة في المرحلة الراهنة من شأنها أن ترسم ملامح ما هو قادم في سوريا بشكل كبير خلال الفترة المقبلة، وذلك في ضوء وجود مسارين أحدهما بقيادة روسيا والآخر تقوده الولايات المتحدة الأمريكية من أجل الحل النهائي لهذا الملف الشائك.

وضمن هذا السياق، برزت خلال الأيام القليلة الماضية تقارير تشير إلى إمكانية أن تتوقف أنقرة عن المضي قدماً في مسار التطبيع مع النظام السوري نظراً لتدخل الإدارة الأمريكية ودخلولها على الخط عبر تقديم ضمانات مهمة لتركيا تتعلق بالملف السوري.

وأشار عضو مجموعة “أمريكيون من أجـ.ـل سوريا حـ.ـرة”، الدكتور “خلدون الأسود”، إن لقـ.ـاء وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” مع نظيريه الأمـ.ـريكي مؤخراً، يصب في إطـ.ـار البحث التركي عن تفاهمات دولية تحقق لأنقرة ما تريد في سوريا.

ونوه “الأسود” أن تركيا تدرك تماماً أن النظام السوري ربما يكون غير قادر أو عاجز عن تلبية الطموحات والمطالب التركية بخصوص الأوضاع الميدانية في الشمال السوري وغيرها من الملفات، لاسيما ملف عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم حتى وإن كانت المفوضات بين أنقرة ودمشق برعاية روسية.

وأضاف بأن نظام الأسد يبدو وأنه لا يملك أي شيء من الممكن أن يقدمه لأنقرة، موضحاً أن دمشق لا إمكانية لها بإعادة اللاجئين السوريين بالنظر إلى جملة ظـ.ـروف تتحكم بواقـ.ـع مناطق سيطـ.ـرته.

وأردف بالقول: “كما أن النظام السوري لا قـ.ـدرة لديه على استخـ.ـدام خيـ.ـار عسكـ.ـري ضد (قسد) بمعزل عن دعم الـــ.ـدول المعنية بالملف السوري”.

وبحسب ما قال “الأسود” لموقع “عنب بلدي” إن موقف الولايات المتحدة الأمريكية من موضوع التقارب أو المصالحة بين دمشق وأنقرة لا يمكن تجاهله على الإطلاق.

وختم حديثه بالقول: “إن أنقـ.ـرة ستأخذ موقـ.ـف واشنطن بعين الاعتـ.ـبار في طريقها للتفـ.ـاوض مع الـ.ـروس والإيرانيين حول علاقـ.ـاتها مع النظـ.ـام السوري، بطبيـ.ـعة الحال”.

ووفقاً لآخر التسريبات الصحيفة فإن المرحلة المقبلة في سوريا من المرجح أن تكون مليئة بالمفاجآت في ظل دخول الولايات المتحدة الأمريكية على الخط لثني تركيا عن المضي قدماً في مسار التطبيع مع دمشق.

وأشارت إلى أن الإدارة الأمريكية قدمت للجانب التركي خارطة طريق جديدة بشأن الوضع الميداني في المنطقة الشمالية من سوريا وبعض الضمانات المتعلقة بالمخاوف الأمنية التركية بخصوص الحدود بين سوريا وتركيا.

وبينت أن الضمانات الأمريكية المقدمة لتركيا شملت العديد من الأمور الهامة التي تسعى تركيا لتحقيقيها في الشمال السوري، منوهة أن بعض الضمانات تتعلق بالمنطقة الآمنة التي تريد تركيا إنشائها لإعادة اللاجئين السوريين إليها.

اقرأ أيضاً: “بشكل مفـ.ـاجئ”.. نظام الأسد يطلق تصريحات مهمة بشأن مصير محافظة إدلب شمال سوريا

كما تضمن العرض التركي وفقاً للمصادر إبعاد القادة الذي يشكلون خطـ.ـراً على تركيا من المناطق القريبة من الحدود التركية السورية، في إشارة إلى القادة التابعين لحـزب العـ.ـمال الكـ.ـردستاني.

تجدر الإشارة إلى أن العديد من التقارير كانت قد أشارت إلى أن تركيا بدأت مؤخراً تخفض من وتيرة تسريع الإجراءات المتعلقة بالمباحثات مع نظام الأسد، وذلك في ضوء العرض المقدم لها من قبل واشنطن بشأن سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close