أخر الأخبار

تفاصيل سقوط طائرتين حربيتين روسيتين أثناء إجراء طلعات تدريبية

أصدرت وزارة الدفاع الروسية مساء أمس الأربعاء 25 آذار/ مارس 2020، بياناً أعلنت خلاله عن تحطم طائرة روسية جنوب البلاد.

وقالت الوزارة إن تحطم الطائرة أسفر عن مصرع الطيار، وذلك أثناء قيام الطائرة بطلعة جوية تدريبية في الأجواء الجنوبية من روسيا.

وأوضحت أن طائرة من طراز “L-39” سقطت جنوب روسيا في إقليم “كراسنودار”، ولقي الطيار مصرعه على الفور بعد تحطم الطائرة، وذلك أثناء إجراء طلعة تدريبية في المنطقة المذكورة.

وأضافت أن الوزارة قامت مباشرة بإرسال فرق البحث والإنقاذ إلى مكان سقوط الطائرة، لكن قائدها كان قد فارق الحياة أثناء وصول الفرق.

وأصدرت الوزارة بياناً آخر بعد ساعات من إصدارها البيان الأول، أعلنت عبره عن سقوط طائرة روسية ثانية من طراز “سو – 27”.

وأشارت في بيانها أن الطائرة سقطت في مياه البحر الأسود، موضحة أنها قامت أيضاً بإرسال فريقاً مخصصاً لإجراء عمليات البحث في موقع سقوط الطائرة.

وأضافت أنه تم إرسال سفينة روسية مضادة للغواصات، بالإضافة لعدة سفن مدنية إلى مكان سقوط الطائرة في مياه البحر الأسود.

ولفتت أن عمليات البحث في المكان الذي سقطت فيها الطائرة صعبة للغاية، معللة ذلك بالظروف المناخية المعقدة في تلك المنطقة.

وخلال عام 2019 فقدت روسيا العديد من الطائرات والمروحيات بعد تحطمها بسبب تعرضها لأعطال فنية أثناء طلعات تدريبية في الأجواء الروسية.

اقرأ أيضاً: خلف الكواليس.. اتفاق سري بين روسيا وإيران لتنسيق الموقف الميداني في سوريا

وعلى صعيد متصل كان موقع “”ذا ناشيونال إنترست” قد أحصى منذ يومين سقوط 19 طائرة روسية خلال 4 سنوات من التدخل الروسي في سوريا.

ونشر الموقع تقريراً مفصلاً ذكر فيه حجم الخسائر التي منيت بها روسيا جراء تحطم طائراتها في الأجواء السورية، وذلك من نهاية شهر أيلول/ سبتمبر عام 2015 حتى يومنا هذا.

وذكر الموقع أن الخسائر البشرية لروسيا في سوريا إثر سقوط طائراتها، قد بلغت نحو 60 عنصراً من القوات الروسية، كانوا على متن الطائرات أثناء قيامها بمهامها في المجال الجوي السوري.

اقرأ أيضاً: شويغو حمل رسالة حازمة من الكرملين للأسد.. وروسيا قد تسحب قواتها من سوريا في حال توسع انتشار فيروس كورونا

وأكد الموقع أن الأرقام إن دلت فهي تدل على ضعف روسيا الكبير عندما يتعلق الأمر بالقوى الجوية، مشيرة أن الطائرات الروسية تتهاوى في سوريا على الرغم من عدم امتلاك فصائل المعارضة السورية لمضادات الطيران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close