أخر الأخبار

شملت تعيين محافظين جدد في سوريا.. بشار الأسد يصدر مراسيم جديدة.. ما دور روسيا وإيران؟

تعيين محافظين جدد في سوريا.. بشار الأسد يصدر مراسيم جديدة.. ما دور روسيا وإيران؟

طيف بوست – متابعات

أصدر رأس النظام السوري “بشار الأسد” مراسيم جديدة، عيّن من خلالها خمسة محافظين جدد في محافظات حمص ودرعا والسويداء والقنيطرة والحسكة.

ونص مرسوم الأسد رقم “127” الذي أصدره اليوم، السبت 30 من أيار/ مايو 2020، على إنهاء تعيين “عامر العشي” محافظاً لمحافظة السويداء.

كذلك نص المرسوم على نقل “همام صادق دبيات” محافظ القنيطرة، وتعيينه محافظاً للسويداء، وقد شغل “ديبات” منصبه السابق منذ شهر شباط عام 2018.

كما أصدر الأسد المرسوم “رقم 128″، الذي نص على إنهاء تسمية “بسام ممدوح بارسيك” معاوناً لوزير السياحة، وتعيينه محافظًا لمحافظة حمص، بدلاً عن محافظها السابق طلال البرازي.

وقد شغل “بارسيك” عدة مناصب في وزارة السياحة في سوريا، منها مدير إدارة التسويق والإعلام السياحي، ومدير الترويج والتسويق، قبل تعيينه معاوناً لوزير السياحة في كانون الأول 2018.

في حين تم تعيين “محمد طارق زياد كريشاتي” محافظاً لمحافظة القنيطرة، بموجب المرسوم الصادر عن الأسد ذو الرقم “129”.

وقد ربط بعض المراقبين المراسيم الجديدة التي أصدرها الأسد بالدور الذي تلعبه كل من روسيا وإيران في المرحلة الراهنة في سوريا، حيث أشاروا إلى الدور الروسي تحديداً، خاصة بعد مرسوم “بوتين” الذي نص على تعيين السفير الروسي في دمشق مبعوثاً رئاسياً خاصاً للكرملين في سوريا.

كما جرى الحديث عن رغبة القيادة الروسية بإجراء تعديلات بما يخص الحكومة السورية، وذلك عقب تقارير صدرت مؤخراً عن بعض وسائل الإعلام في روسيا حول الفساد المستشري في حكومة الأسد، حيث من المرجح أن تكون التعيينات الجديدة ضمن هذا الإطار.

اقرأ أيضاً: إدلب مقابل طرابلس ما حقيقة هذه المعادلة..؟

وبالعودة إلى مراسيم الأسد الجديدة، فقد تمت إقالة “محمد خالد الهنوس” من منصبه محافظاً لدرعا، وعيّن “مروان إبراهيم شربك” بدلاً عنه، وذلك بموجب المرسوم “رقم 130″.

وأنهى الأسد بموجب المرسوم “رقم 131″، تعيين “جايز سوادة الحمود الموسي” محافظاً لمحافظة الحسكة، وعيّن “غسان حليم خليل” خلفاً له.

وقد شغل “خليل” منصب مدير عام الشركة العامة للفوسفات والمناجم، كما شغل منصب نائب رئيس شعبة المخابرات العامة.

وفي وقت سابق كان رأس النظام السوري “بشار الأسد” قد أصدر مرسومين “رقم 122″ ورقم ” 123″، بتاريخ 11 من شهر أيار/ مايو الحالي.

وبموجب المرسومين تم إنهاء تسمية “عاطف النداف” وزيراً للتجارة الداخلية وحماية المستهلك، وتسمية طلال البرازي بدلاً عنه، وإنهاء تعيين “البرازي” محافظاً لمحافظة حمص.

اقرأ أيضاً: بعد قاعدة حميميم.. روسيا تضع يدها على مطار القامشلي لمدة 49 عاماً.. وعتاد عسكري روسي في طريقه إلى سوريا

يذكر أن الوزير عاطف النداف قد شغل عدة مناصب قبل أن يقال من منصبه كوزير للتجارة، إذ عُيّن محافظ إدلب بين عامي 2005 و2009، ثم محافظًا لطرطوس.

وفي عام 2012 عُيّن محافظًا للسويداء، ثم وزيراً للتعليم العالي في عام 2016، وأخيراً تسلم منصب وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في شهر تشرين الثاني من العام 2018، لتتم إقالته خلال الشهر الجاري بعد تردي الأوضاع الاقتصادية في البلاد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close