أخر الأخبار

حتى “أكلات الأطفال” أصبحت خارج القدرة الشرائية للمواطنين.. إليكم آخر تطورات الوضع الاقتصادي في سوريا

حتى “أكلات الأطفال” أصبحت خارج القدرة الشرائية للمواطنين.. إليكم آخر تطورات الوضع الاقتصادي في سوريا

طيف بوست – فريق التحرير

تشهد الأسواق التجارية في سوريا حركة ازدحام كبيرة، لاسيما في العاصمة السورية دمشق، إلا أن تلك الحركة لا تتعدى كونها لـ”الفرجة” فقط، من دون وجود عمليات بيع وشراء داخل المحال التي شهدت ركـ.ـوداً نتيجة لاتساع الفـ.ـجـ.ـوة بين دخل المواطنين وأسعار المواد.

ووفقاً لصحيفة “الوطن” المحلية فإن الأسواق التـ.ـجـ.ـارية في دمشق تحـ.ـولت إلى رصيف للمشاة، من دون الإقـ.ـبـ.ـال على شـ.ـراء البضـ.ـائع على الرغم من أن أصـ.ـحـ.ـاب المـ.ـحال “نفذوا تـعـ.ـليمـ.ـات وزارة التجـ.ـارة الداخلية وحـ.ـمـ.ـاية المستهـ.ـلك بنشر لائـ.ـحـ.ـة الأسعار على واجـ.ـهة محالهم”.

وقال أحد المـ.ـواطـ.ـنين الذي يـ.ـعـ.ـمل موظـ.ـفاً إن الأسعار مرتفعة جـ.ـداً وإنـ.ـهـ.ـم يبحثون عن ألـ.ـبسـ.ـة لأطفـ.ـالهمـ.ـ لشرائها لكن بسـ.ـبب ارتفاع الأسـ.ـعـ.ـار يبدو أنـ.ـهـــ.ـم سيعودون دون شراء أي شـ.ـيء لأن المبـ.ـلـ.ـغ الذي رصـ.ـدوه لا يكـ.ـفـ.ـي لشراء سـ.ـوى قطعة واحدة.

وأضاف أن أصـ.ـحـ.ـاب الدخـ.ـل المحـ.ـدود لم يعد بإمكانهم شـ.ـراء الكـ.ـسـ.ـوة لأطفـ.ـالهم، وأنه هو وزوجـ.ـته موظـ.ـفـ.ـان والراتب لم يعد يكـ.ـفيهـ.ـم ثـ.ـمـ.ـن أبسـ.ط الأشياء.

وأوضح أنه حتى “أكـ.ـلات الأطفـ.ـال” أصبحت خـ.ـارج القـ.ـدرة الشـ.ـرائية للعـ.ـائلات، حيث أصبح يبـ.ـاع كيس “غزل البنات بـ 2000 ليرة سورية، وكـ.ـيس الملبس بـ 1000 ليرة سورية.

أما أوقـ.ـية القـ.ـضـ.ـامة بـ 3500 ليرة سورية، وأوقـ,ـية المـرش بـ 4000 ليرة سورية، وأوقـ.ـية سمـ.ـارتي  بـ2500 ليرة سورية، وأوقـ.ـية الشوكولا بـ 4000 ليرة سورية.

وأشار إلـ.ـى أن بـ.ـعـ.ـض الباعة أصبحوا يبيعون بالحبة، ويجـ.معـ.ـون كل 3 حبـ.ـات في كيس صغـ.ـير، وهـ.ـذا ما يزيد من الكـ.ـلـ.ـفة على المستـهـ.ـلك، موضحاً أنه “صحـ.ـيح يلـ.ـبي رغبة الأطفـ.ـال لكـ.ـنه مكـ.ـلـــ.ف أكثر”.

وبحـ.ـسـ.ـب ما قـ.ـال أحـ.ـد أصـ.ـحـ.ـاب محال الألبسة للصحيفة، فـ.ـإن عـ.ـروض التخفيضات الموجـ.ـودة على واجـ.ـهــ.ـات المحال “لم تـ.ـثـ.ـر المواطنين، لأن الزبـ.ـائـ.ـن مفـ.ـلسـ.ـون وهـ.ـمّهـ.ـم أصبـ.ـح تـ.ـأمين قـ.ـوت يومهم والمـ.ـواد الغذائية التي لا بد منها لعـ.ـائلته”.

وبيّن أن ارتفاع الأسعار بشـ.ـكل يومـ.ـي لا يشـ.ـجـ.ـع التـ.ـجـ.ـار على البيع، لأن القـ.ـطـ.ـعة التي تُبـ.ـاع اليوم لا يقـ.ـدر البـ.ـائع على شراء بديـ.ـل عنـ.ـها غداً، لأن الأسـ.ـعـ.ـار في تبـ.ـدّل مسـ.ـتـ.ـمر وأحيـ.ـانـ.ـاً الفـ.ـاتورة تتبدل مـ.ـرتين خلال 24 ساعة.

من جهته، أكد أمـ.ـيـ.ـن سـ.ـر جمعية “حماية المستهـ.ـلك” في حـ.ـكـ.ـومة النـ.ـظـ.ـام “عبد الرزاق حبزه” أن هنـ.ـاك فـ.ـجـ.ـوة كبيرة بين دخـ.ـل المـ.ـواطن والأسعار.

وأشار إلى أن وزيـ.ـر التـ.ـمويـ.ـن وعدهم بانخـ.ـفـ.ـاض الأسـ.ـعـ.ـار لكنـ.ـهـ.ـم لم يلمسوا إلا انخــ.ـفاضـ.ـاً جزئياً بمـ.ـادة السكر ، في حين أن أسعار المواد والسلع الأسـ.ـاســية ما تـزال مرتفعة إلى حد كبير.

اقرأ أيضاً: “وصلت لرقم قياسي”.. كم تبلغ تكلفة التدفئة على الحطب في سوريا شهرياً

تجدر الإشارة إلى أن إنـ.ـتـ.ـاج قـ.ـطاع صنـ.ـاعة النسيج والألـ.ـبسـ.ـة الجـ.ـاهزة في سوريا سجل انخفاضاً هـ.ـذا العام بنحو أكثر من 70%، بسبب نـ.ـقـ.ـص المـ.ـواد الأولية وارتـ.ـفـ.ـاع أسعار الشـ.ـحـ.ـن وعدم توافر الطـ.ـاقة، فضلاً عن ضـ.ـعـ.ـف القـ.ـوة الشرائية للمواطنين في البلاد.

وتشهد الأسواق التجارية في العاصمة السورية دمشق ركـ.ـوداً في عـ.ـملـ.ـيات البيع رغم اكتـ.ـظاظـ.ـها بالنـ.ـاس، وفقاً لأصـ.ـحـ.ـاب المحال، إذ أكـ.ـدوا أن البيع لا يزيد على 10 قـ.ـطــ.ـع يـ.ـومـ.ـياً فقط، وذلك في مـ.ـحـ.ـال وسـ.ـط العاصمة، مثل الصـ.ـالـ.ـحية والحـ.ـميـ.ـدية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close