أخر الأخبار

تركيا ترسل تعزيزات عسكرية كبيرة إلى سوريا وتنشر منظومة دفاع جوي أمريكية في إدلب

دفعت تركيا يوم أمس الجمعة بتعزيزات كبيرة إلى المنطقة الشمالية الغربية من سوريا، وضمت القوافل العسكرية عشرات المركبات والآليات والمدافع المتنوعة، ومنصات إطلاق الصواريخ المتوسطة المدى.

وأكدت وسائل إعلام تابعة للمعارضة السورية أن الجيش التركي قام بإدخال منظومة دفاع جوي أمريكية الصنع إلى محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وأضافت أن القوافل العسكرية التي أرسلتها تركيا يوم أمس قد دخلت على دفعات من معبر “كفرلوسين” الحدودي المخصص للأغراض العسكرية.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن القوافل العسكرية ضمت منظومة الدفاع الجوي “هوك إم أي إم 23” أمريكية الصنع.

ولفتت أن الصواريخ التي تطلق من المنظومة تعتبر صواريخ متوسطة المدى، مؤكدة أن الجيش التركي نشرها في ريف إدلب الجنوبي.

وتعد منظومة “هوك” من أنظمة الدفاعات الجوية “أرض- جو” المتوسطة المدى، وبإمكانها أن تصيب الأهداف التي تحلق على ارتفاعات منخفضة تصل حتى 30 متر.

كما يبلغ أقصى ارتفاع من الممكن أن تصل إليه صواريخ المنظومة نحو 20 كيلو متر، وتغطي مساحة من 45 حتى 50 كيلومتراً.

اقرأ أيضاً: تفاصيل سقوط طائرتين حربيتين روسيتين أثناء إجراء طلعات تدريبية

وقد عززت تركيا من تواجدها العسكري خلال الأيام الماضية في المنطقة الشمالية الغربية من سوريا بالقرب من إدلب وعلى الحدود المقابلة لها شمال سوريا.

وتسعى تركيا من خلال التعزيزات العسكرية إلى تأمين الحماية لنقاط المراقبة التركية المنتشرة شمال غرب سوريا، وذلك بعد أن استهدف نظام الأسد تلك النقاط بشكل متكرر.

وجاء دخول القوافل العسكرية يوم أمس، بالإضافة لنشر منظومة الدفاع الجوي “هوك” الأمريكية الصنع، دون أن يصدر أي تصريح رسمي من وزارة الدفاع التركية أو أي مسؤول حكومي تركي.

وزادت تركيا من وتيرة إرسال الأرتال العسكرية إلى محافظة إدلب شمال سوريا، وذلك بعد قطع المدنيين للطريق الدولي “إم 4” أمام عبور المركبات العسكرية الروسية.

فيما يقول محللون عسكريون أن نشر تركيا لمنظومة الدفاع الجوي “هوك” تعد مؤشر على انتهاء المواجهات في إدلب بالتوافق بين أنقرة وموسكو، مشيرين أن تركيا ما كنت لتنشر هذه المنظومة لولا معرفتها المسبقة بعدم عودة المواجهات إلى المنطقة.

اقرأ أيضاً: خلف الكواليس.. اتفاق سري بين روسيا وإيران لتنسيق الموقف الميداني في سوريا

وتجدر الإشارة إلى أن العديد من الدول في منطقة الشرق الأوسط، تستخدم منظومة الدفاع الجوي “هوك” من بينها السعودية وإيران والبحرين ومصر والإمارات وإسرائيل.

كما تستخدم هذه المنظومة كل من تركيا وألمانيا وبلجيكا وإيطاليا، والولايات المتحدة الأمريكية بطبيعة الحال كونها الدولة المصنعة للمنظومة.

ويبلغ وزن الصاروخ الذي يطلق من المنظومة 590 كيلو غرام، وطوله 5.08 متر، وقطره 370 ملم، كما يزن رأسه 54 كيلو غرام.

ويعمل محرك الصاروخ بالوقود الصلب، بينما تبلغ المسافة بين أجنحة الصاروخ 1.19 متر، بنطاق تشغيلي يصل حتى 50 كيلو متر، في حين تبلغ السرعة القصوى للصاروخ 2.4 ماخ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close