أخر الأخبار

بشار الأسد لم يتلقى أي رسالة تهنئة بعيد الفطر للمرة الأولى منذ توليه الحكم.. و”أحمد حسون” يدعو المهجرين للعودة

بشار الأسد لم يتلقى رسائل تهنئة بعيد الفطر.. و”أحمد حسون” يدعو المهجرين للعودة

طيف بوست – فريق التحرير

ذكرت وكالة “سانا” التابعة للنظام السوري، أن “بشار الأسد” تلقى عدة رسائل تهنئة بمناسبة قدوم عيد الفطر المبارك للعام الحالي 2020.

لكن بالنظر إلى مضمون الخبر الذي أوردته الوكالة، يتبين أن رسائل التهنئة قد جاءت من أفراد داخل النظام ذاته، دون الحديث عن أي رسالة وصلت “الأسد” من جهة رسمية خارج البلاد.

وجاء في الخبر أن القاضي الشرعي الأول بدمشق “محمود المعراوي” ووزير الأوقاف “محمد عبد الستار السيد” ووزير العدل “هشام الشعار”، بالإضافة للمفتي التابع للنظام “أحمد بدر الدين حسون”، هم أرسلوا برقيات التهنئة لرأس النظام السوري “بشار الأسد” بمناسبة عيد الفطر.

في حين لم تأتي الوكالة على ذكر أن أي زعيم أو رئيس عربي أو إسلامي قد أرسل برقيةً يهنئ فيها “”بشار الأسد” بهذه المناسبة، وذلك لأول مرة منذ أن تولى “الأسد” رئاسة سوريا في عام 2001

وربط العديد من المراقبين عدم وصول أي رسالة تهنئة للأسد، بأنها ربما تكون مؤشرات إضافية تدعم الأنباء التي تحدثت عن اقتراب موعد الإطاحة به خلال المرحلة المقبلة.

وأشار رواد مواقع التواصل الاجتماعي إلى عدم ظهور “بشار الأسد” في أول أيام العيد للمرة الأولى، معتبرين أنه كان بإمكانه أن يظهر في صلاة العيد ضمن خطوات التباعد الاجتماعي بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

هذا ويتبادل قادة الدول العربية والإسلامية عموماً في مثل هذه المناسبات رسائل التهنئة، في حين لم يتلقى بشار الأسد أي رسالة حتى من إيران التي تعتبر من أكثر الدول دعماً له.

ويشار إلى أن الأيام القليلة الماضية قد شهدت أحاديث كثيرة حول قرب نهاية دور بشار الأسد في سوريا، وذلك تزامناً مع خلافات داخلية كبيرة ضمن الدائرة الضيقة المقربة من “الأسد”.

اقرأ أيضاً: رفعت الأسد رئيساً لسوريا.. ما القصة؟

وفي سياق متصل، وبمناسبة قدوم عيد الفطر المبارك، وجه مفتي النظام السوري “أحمد بدر الدين حسون” دعوةً للمهجرين السوريين للعودة إلى ديارهم.

واعتبر “حسون” أن خط طهران دمشق بيروت القدس سيفتح قريباً!، وذلك في مقابلة له مع قناة “العالم” التابعة لإيران.

وقال “حسون” خلال المقابلة “خط طهران دمشق بيروت القدس الذي إن شاؤوا أو أبوا سيفتح”.

ودعا اللاجئين السوريين للعودة بالقول: “أنتم خرجتم من سوريا وتقيمون في تركيا وقطر والسعودية وألمانيا وأوروبا.. ماذا تصنعون للمقاومة وماذا تصنعون للامة.

وأضاف: “صنعتم لأنفسكم بيوت وجماعات وقنوات تلفزيونية ولكن مجاهد في القدس وجنوب لبنان يساوي عملي وعملكم لأن هؤلاء هم المجاهدون الحقيقون”.

اقرأ أيضاً: “سنصلي في القدس”.. رسم تخيلي نشره موقع “خامنئي” يوضح قيمة “بشار الأسد” لدى إيران..!

وسبق أن هـ.ـاجم حسون خلال تسجيلات مصورة سابقة متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، لجوء السوريين إلى أوروبا، ووجه للاجئين عدة اتهامات من بينها أنهم “قتـ.ـلة مأجورين”.

يذكر أن مفتي النظام السوري “أحمد حسون” قد ظهر في أحد خطاباته خلال السنوات الأولى من عمر الثورة السورية مهـ.ـدداً الدول الأوروبية بمن وصفهم بـ “الإستشهاديين” الذي يقيمون في أوروبا، في حال عملت دول الاتحاد الأوروبي على إسقاط  نظام الأسد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close