أخر الأخبار

بشار اسماعيل يخرج عن طوره: هناك امرأة تحدثت عن الصمود وثيابها بـ 10 آلاف دولار

بشار اسماعيل يخرج عن طوره: هناك امرأة تحدثت عن الصمود وثيابها بـ 10 آلاف دولار

طيف بوست – فريق التحرير

خرج الفنان والممثل السوري “بشار اسماعيل” عن طوره بشكل غير مسبوق خلال لقاء مع إحدى المنصات الإعلامية، حيث انتقد استمرار تردي الأوضاع في البلاد دون قدرة الحكـ.ـومة على التوصل إلى حلول في الوقت الذي يتحدث فيه بعض المسؤولين عن الصمود.

وقال “اسماعيل” في حديث لمنصة “يلا تريند” أنه لا يعرف معنى الصمود الذي يتحدث عنه بعض المسؤولين في البلاد، لأنه لا يسمع معنى ذلك من الناس العاديين بل من أشخاص يملكون المليارات.

وأضاف الفنان السوري المـ.ـوالي للنظـ.ـام بالقول: “هناك امرأة كانت تتحدث عن التصدي والصمود وترتدي طقماً يبلغ سعر قرابة الـ 10 آلاف دولاراً أمريكياً.

وأشار كذلك الأمر إلى أن العقد الذي ترتديه تلك المرأة يبلغ سعره نحو 15 ألف دولار، معلقاً على الأمر بالقول: “شو هاد الصمود ما فهمت”، وذلك دون أن يسمي تلك المرأة بالاسم، فيما ذكر معظم المعلقين أن “اسماعيل” يقصد إما “بثينة شعبان” أو “لونا الشبل”.

واعتبر “اسماعيل” في معرض حديثه أن من حق الطبقة “المعترة” على حد وصفه، أن تتحدث عن الصمود وتتباهى به، وليس من يملكون المليارات.

وأوضح قائلاً: “لكن حين سمـ.ـاع المصطلح من شـ.ـخـ.ـص لا يجب أن يتحدث به، فإنه سيكون عرضة للسـ.ـخـ.ـرية في المسلسلات”، على حد قوله.

ولفت الفنان السوري إلى أنه حاله كحال الكثير من السوريين اليوم، مشيراً إلى أنه لا يملك سيولة مادية، لكنه يملك أراضٍ ولا يريد بيعها.

وانتقد “اسماعيل” طمع أشخاص قـ.ـال أن ثرواتهم بمـ.ـلايين الدولارات ويطمعون بالمـ.ـزيد، فيما ينتهي بهم الأمـ.ـر بالـ.ـمـ.ـوت دون أن يأخـ.ـذوا شيئاً من ثـ.ـروتهم معهم.

كما علّق الفنان السوري على قانون الجـ.ـرائـ.ـم الالكترونية الصادر عن رأس النظـ.ـام السوري مؤخراً بشكل سـ.ـاخر، حيث قال: “أنه ضـ.ـد هذا النوع من القـ.ـوانين”، متسائلاً فيما: “هل يعقل لمقال أن يهز هيبة الدولة؟”.

وأجاب “اسماعيل” على التساؤل الذي طرحه بالقول: “هي دولة قوية ما حدا فيه يهزا”، على حد تعبيره خلال اللقاء الصحفي.

ونوه إلى أن إصدار قوانين مثل هذه لا تعتبر الطريقة المناسبة لإسكات الناس، ضارباً مثلاً عن خليفة أموي هـ.ـاجـ.ـمه شخص وشـ.ـتـ.ـمه فأعطاه 10 آلاف درهم لإرضائه.

وختم الفنان والممثل السوري حديثه بالقول: “شبّعو الناس أكـ.ـل وشرب وكهـ.ـربا وبنزين ومازوت… كلو بتنقـ.ـطع لساناتو ومـ.ـا عاد حدا بيحـ.ـكي ولا حـ.ــرف”.

اقرأ أيضاً: زهير عبد الكريم يتحدث عن الوضع الاقتصادي في سوريا والتنازلات التي يقدمها الفنانين في الوسط الفني!

تجدر الإشارة إلى أن تصريحات الفنان السوري “بشار اسماعيل” قد لاقت تفاعلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي المتنوعة خلال الساعات الماضية، حيث اعتبرها البعض تعبيراً عما يريد أن يقوله الكثير من السوريين.

فيما رأى قسم آخر أن ما قاله “بشار اسماعيل” لا يتعدى كونه “تنفيساً” لغضب الشعب، مشبهين الدور الذي يقوم به حالياً بالدور الذي كان يلعبه “دريد لحام” في وقت سابق، مشيرين إلى أن النظـ.ـام ليس من طبعه أن يترك هامشاً ومساحة للتعبير بحرية إلا بعد التنسيق معه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close