أخر الأخبار

“بايدن” يدعو لإيجاد حل سريع في سوريا ويضع بشار الأسد أمام خيارين أحلاهما مر!

“بايدن” يدعو لإيجاد حل سريع في سوريا ويضع بشار الأسد أمام خيارين أحلاهما مر!

طيف بوست – فريق التحرير

أصدرت الإدارة الأمريكية الجديدة بياناً هاماً يوم أمس تحدثت خلاله عن ضرورة التحرك الفوري بشأن عدة ملفات، على رأسها الملف السوري.

كما وضعت إدارة “بايدن” خيارين أمام رأس النظام السوري “بشار الأسد” تتعلق بالمرحلة المقبلة وانتخابات الرئاسة التي يسعى النظام السوري لإجرائها قبل منتصف العام الحالي.

وقال الرئيس الأمريكي “جو بايدن” في بيان وزعته البعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة على الصحفيين يوم أمس: “هناك حاجة لتحرك سريع يقوم به مجلس الأمن الدولي لإيجاد حلول بشأن عدة أزمـ.ـات إقليمية، بما في ذلك سوريا واليمن وليبيا وبورما وإثيوبيا”.

ووفقاً للبيان، فإن “بايدن” التقى يوم الخميس، بالممثلين الدائمين بمجلس الأمن الدولي، وجدد خلال اللقاء تأكيده على التزام بلاده بالقيادة العالمية القائمة على القيم وإعادة التعامل مع المؤسسات الدولية، وخاصةً الأمم المتحدة”.

وفي شأن ذي صلة، أكدت إدارة الرئيس “بايدن” أنها لن تعترف بنتائج انتخابات الرئاسة المقبلة في سوريا، مشيرة إلى أن أمام “الأسد” ونظامه خيارين لا ثالث لهما بما يتعلق بالأوضاع في سوريا وإمكانية أن تعترف واشنطن بنتائج تلك الانتخابات.

الخيار الأول أن يقبل “الأسد” بإجراء انتخابات الرئاسة القادمة في سوريا تحت إشراف الأمم المتحدة بما يضمن أن يكون التصويت حراً ونزيهاً ويمثل كافة فئات المجتمع السوري.

أما الخيار الثاني فيتمثل باستمرار الضغـ.ـط الأمريكي على النظام، خاصةً من الناحية الاقتصادية، بالإضافة إلى عدم الاعتراف بشرعية انتخابات الرئاسة السورية ونتائجها.

ويرى العديد من المحللين أن أحلى هذه الخيارات هو أمر من العـ.ـلقم على “بشار الأسد” ونظامه، ويشيرون أنه في حال وافق على إجراء الانتخابات بإشراف أممي، فهو يدرك تماماً أنه لن يفوز بتلك الانتخابات، أما في حال أجراها ضمن الظروف الحالية فإن انهيـ.ـارات اقتصادية متتالية سوف تعـ.ـصف بالأسد ونظامه.

اقرأ أيضاً: تفاصيل وأسرار جديدة عن “بشار الأسد” يكشفها “فراس طلاس” لأول مرة!

وضمن هذا السياق، أكد القائم بأعمال نائب السفير الأمريكي لدى الأمم المتحدة “جيفري دي لورينتيس” أن النظام السوري يسعى للاستفادة من الانتخابات الرئاسية المقبلة للمطالبة بشكل “غير عادل” بشرعية “الأسد”.

وأشار “لورينتيس” خلال مشاركته بندوة نظمها الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة، بمناسبة الذكرى العاشرة للثورة السورية، أن ما ينوي نظام الأسد تنظيمه قبل منتصف هذا العام عبارة عن مسرحية، ليست حرة ولا نزيهة، ولا تشرف عليها الأمم المتحدة.

وشدد المسؤول الأمريكي أن بلاده مصممة على موقفها المتمثل بأن السبيل الوحيد للمضي قدماً هو الدفع باتجاه عملية سياسية تلبي الشـ.ـروط المنصوص عليها في قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254″.

اقرأ أيضاً: أردوغان يوجه رسالة عاجلة لبشار الأسد ونظامه ويتحدث عن تطورات جديدة بالملف السوري!

ولفت أن الإدارة الأمريكية تدرك تماماً أن المعارضة السورية حاولت أن تشارك بشكل هـ.ـادف بمحادثات اللجنة الدستورية السورية.

وحمّل “لورينتيس” النظام السوري مسؤولية عدم إحراز أي تقدم في مسار الحل السياسي للملف السوري، مجدداً موقف واشنطن المتمثل باستمرار الضغـ.ـط على نظام الأسد من أجل إجباره على تطبيق بنود قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 بالكامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close