أخر الأخبار

وزير لبناني: حزب الله سيبدأ خطة الانسحاب من سوريا وعلى لبنان استقباله بهذه الطريقة..!

وزير لبناني: حزب الله سيبدأ خطة الانسحاب من سوريا وعلى لبنان استقباله بهذه الطريقة..!

طيف بوست – فريق التحرير

أكد وزير الخارجية اللبناني السابق “جبران باسيل”، اليوم الأحد 13 أيلول/ سبتمبر، صحة الأنباء التي تحدثت عن بدء “حزب الله” خطة الانسحاب من الأراضي السورية.

وأعلن “باسيل” خلال مؤتمر صحفي عقده ظهر اليوم، أن “حزب الله” بدء يفكر جدياً بالعودة من سوريا وسحب عناصره من هناك.

وأشار الوزير اللبناني إلى الطريقة التي يجب على السياسيين في لبنان أن يستقبل فيها عودة الحزب إلى الأراضي اللبنانية.

وفي التفاصيل، قال “باسيل”: “حزب الله يفكر بالانسحاب من سوريا، ونحن كلبنانيين علينا أن نحتضنه وندعم قراره هذا”.

وجاء تصريح “باسيل” بعد أيام قليلة من تدول عدة تقارير إعلامية أخباراً تفيد ببدأ “حزب الله” خطة الانسحاب من سوريا”.

وعلى الرغم من تداول تلك الأخبار على نطاق واسع إلا أن “حزب الله” لم يعلق على تلك الأنباء بالتأكيد أو النفي خلال الفترة الماضية حول نيته بسحب عناصره من سوريا.

وقد أفاد موقع قناة “العربية” في تقرير له منذ أسبوع نقلاً عن مصادره الخاصة، أن “حزب الله” البناني بدأ بالفعل خطة الانسحاب بشكل تدريجي من سوريا.

وذكر التقرير أن الحزب انسحب من عدة مناطق في المنطقة الجنوبية والشرقية الجنوبية من سوريا خلال الأسابيع الماضية.

اقرأ أيضاً: مبادرة روسية جديدة للحل في سوريا وخطة لعقد مؤتمر دولي في تشرين الثاني.. ما الجديد؟

وأشار إلى أن عدد عناصر “حزب الله” الذين غادروا سوريا نحو الأراضي اللبنانية يقدر بحوالي 2500 عنصر، بالإضافة إلى عدد من الاستشاريين والخبراء العسكريين.

وأوضح الموقع أن خطة انسحاب عناصر “حزب الله” من الأراضي السورية لم تأتي برغبة مباشرة من الحزب، مشيراً أن إيران تعرضت لضغوطات دولية من أجل إخراج الجماعات التابعة لها من سوريا.

كما تحدث الموقع عن ضغط اقتصادي وسياسي كبير طال “الحزب”، خاصة بعد الأحداث التي شهدها مرفأ بيروت الشهر الماضي.

ووفقاً لمصادر الموقع، فإن أعداد كبيرة من عناصر “حزب الله” قد انسحبوا من سوريا إلى لبنان في الفترة الماضية.

وأكدت المصادر أن العناصر عند وصولهم إلى لبنان يلتحقون بمراكز عسكرية تابعة لحزب الله، خاصة في المنطقة الجنوبية من لبنان المحاذية للحدود مع إسرائيل.

اقرأ أيضاً: إيران تبعث برسالة عاجلة إلى “بشار الأسد” عبر سفيره في طهران.. ماذا تضمنت؟

ولفتت إلى أن “حزب الله” كان يلجأ فيما سبق إلى عمليات تبديل عناصره في سوريا كل 20 يوم تقريباً، أما في الآونة الأخيرة، فإن العناصر الذين غادروا سوريا لم يتم استبدالهم بعناصر آخرين كما جرت العادة سابقاً.

وأوضحت المصادر أن عناصر “حزب الله” ما زالوا متواجدين على الأراضي السورية بأعداد قليلة، وذلك ضمن المواقع الأساسية التي يسيطر عليها الحزب، خاصة في محافظة حمص وأريافها.

ونوهت إلى أن عدد عناصر “حزب الله” الكلي الذين يتواجدون على الأراضي السورية لا يتجاوز حالياً الـ 2500 عنصر، مشيرة إلى أن الحزب ربما سينسحب بشكل كامل من سوريا مع نهاية العام الحالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close