أخر الأخبار

“الجعفري” يتوعد الجيش الأمريكي والتركي في سوريا.. ومسؤول إيراني: أمريكا تحاول التقرب من بشار الأسد

تحدث مندوب النظام الدائم لدى الأمم المتحدة “بشار الجعفري” عن وجود قوات عسكرية أجنبية على الأراضي السورية، مؤكداً على أن وجودها دون موافقة نظام الأسد يعتبر احتلالاً، مشدداً على أنه سيتم التعامل معها من هذا المنطلق.

ووجه “الجعفري” الاتهـ.ـامات لتركيا خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي عبر شاشات مغلقة بشأن بحث الأوضاع في سوريا، معتبراً أن أنقرة تنتهك اتفاق أضنة والتفاهمات التي تم التوافق عليها في أستانا.

وزعم أن تركيا تدعم وترعى الجماعات “الإرهـ.ـابية” في المنطقة الشمالية الغربية من سوريا، حسب كلمته خلال الجلسة التي عقدت مساء يوم الاثنين.

وتوعد أيضاً خلال كلمته عناصر الجيش الأمريكي المنتشرين في بعض المواقع داخل سوريا، متهـماً الولايات المتحدة الأمريكية بمحاولة السيطرة على ثروات البلاد النفطية عبر إنشاء قواعد عسكرية جديدة في ريف محافظة دير الزور شمال شرق سوريا.

كما اعتبر “الجعفري” أن نظام الأسد يتعرض لإرهـ.ـاب منظم بشكل غير مسبوق، مضيفاً أن ذلك يتم برعاية دول أعضاء في مجلس الأمن وخارجه.

وادعى أن تلك الدول تحاول أن تفرض على النظام السوري تقديم تنازلات سياسية من أجل أن تناسب أجندتها المبنية على التدخل في شؤون دول المنطقة، على حد تعبيره.

اقرأ أيضاً: كاتب تركي: روسيا تعمل على إخراج إيران من سوريا.. والترتيبات بدأت لمرحلة ما بعد الأسد

وفي شأن ذي صلة، جدد البرلماني الإيراني “حسين أمير عبد اللهيان” نفيه للأنباء التي تحدثت عن بدء إيران سحب قواتها من سوريا.

وزعم أن الولايات المتحدة الأمريكية تحاول التقرب من رأس النظام السوري “بشار الأسد” عبر توجيه بعض الرسائل إليه.

وقال عبد اللهيان المساعد الخاص لرئيس البرلمان الإيراني للشؤون الدولية، في حديث لقناة العالم الإيرانية: “فيما يتعلق بعلاقات إيران مع النظام السوري، فهي علاقات استراتيجية مبنية على أسس قوية وصداقة رصينة”.

وأضاف: “في الوقت الذي تتحدث التقارير حول انسحاب القوات الإيرانية من سوريا، أقول لكم نحن ذهبنا إلى سوريا لمكافحة الإرهـ.ـاب بطلب من الحكومة السورية، وسنبقى هناك حتى نتلقى طلباً آخر من النظام السوري من أجل المغادرة”.

وأشار إلى تواجد المستشارين الإيرانيين على الأراضي السورية وتقديمهم الدعم الكامل لقوات نظام الأسد في مواجهة الجماعات “الإرهـ.ـابية” على حد تعبيره.

واتهـ.ـم “عبد اللهيان” الولايات المتحدة الأمريكية بتقديم الدعم لتنظيم الدولة، لافتاً أن واشنطن تسعى لإحياء التنظيم من جديد في سوريا، مشدداً على أن الأمر لا يدعم فكرة انسحاب إيران من سوريا على الإطلاق.

ورأى المسؤول الإيراني أن الولايات المتحدة الأمريكية لطالما أرادت إسقاط “بشار الأسد”، لكنها لم تتمكن من ذلك، مدعياً أن واشنطن بدأت التقرب من “الأسد” عبر رسائل وجهت إليه من أجل الجلوس معه.

اقرأ أيضاً: “بوتين” و”أردوغان” يبحثان الملف السوري والأوضاع في إدلب.. وإيران تعلق على أنباء انسحاب قواتها من سوريا

وتجدر الإشارة إلى أن وسائل الإعلام الإسرائيلية كانت قد تحدثت خلال الأيام القليلة الماضية عن بدء إيران بسحب قواتها من الأراضي السورية.

وجاء ذلك بالتزامن مع بعض التقارير الصادرة عن الصحف الغربية، والتي تحدثت عن وجود توافق بين روسيا وإيران وتركيا حول تنحية “بشار الأسد” عن السلطة في سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close