أخر الأخبار

“الأعلى عالمياً”.. أسعار الموبايلات في سوريا أغلى بضعف ونصف من سعرها في جميع دول العالم!

“الأعلى عالمياً”.. أسعار الموبايلات في سوريا أغلى بضعف ونصف من سعرها في جميع دول العالم!

 طيف بوست – فريق التحرير

شهدت أسعار الموبايلات ارتفاعاً قياسياً في الأسواق السورية خلال الأسابيع القليلة الماضية، الأمر الذي جعل سوريا في صدارة دول العالم من حيث ارتفاع أسعار الموبايلات فيها، وذلك بالتزامن مع أوضاع اقتصادية صعبة تعيشها شريحة واسعة من السوريين.

وحول أسباب ارتفاع أسعار الموبايلات في سوريا بشكل كبير مؤخراً، تؤكد مصادر محلية أن الرسوم الجمركية “الغير منطقية” هي السبب الرئيسي في هذا الارتفاع.

وأوضحت المصار أن فرض رسوم جمـ.ـركية على السلع، التي تدخل أراضـ.ـي أي الدولة، تعد حقاً مشروعاً لحكـ.ـومة هذه الدولة أيّاً كانت، لكن الحـ.ـال يختلف قليــ.ـلاً بالنظر إلى الوضع في سوريا.

وبينت المصادر بالقول: “رغم الادعـ.ـاء، بأن هناك منظـ.ـومة تحدد القيمة الجـ.ـمـ.ـركية، بناءً على ثـ.ـمـ.ـن كل جهاز، إلا أن ذلك لا يمـ.ـت للواقع بصلة، إذ بلـ.ـغـ.ـت بعض التعريفات ما يزيد عن ثمن الجـ.ـهـ.ـاز نفسه، وهو ما يخـ.ـالـ.ـف أي قـ.ـانون جمـ.ـركي حول العالم”.

وأشارت المصادر إلى أن التفسير الأقرب للواقع بالنسبة للقيمة الجمركية لإدخال الموبايلات إلى البلاد، هو أن قرار جمـ.ـركة الموبايلات في سوريا بني على معـ.ـالطة منطقية، تقتضي بأن مَن يملك ثمن هـ.ـاتـ.ـف ما، فهو بالتأكيد يمتـ.ـلك أجـ.ـور ترخيصه.

وضمن هذا السياق أكد عضو مجلس إدارة غـ.ـرفة تجـ.ـارة دمشق “محمد الحلاق”، في تصريح صحفي أن الكثير من البـ.ـضـ.ـائع المباعة في سوريا أكثر تكـ.ـلفة من تلك التي تبـ.ـاع في الخارج.

وأفاد في منشور له على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” بأن أسعار الموبايلات في سوريا اليوم تعتبر أغلى بضعف ونصف من سعرها في كافة دول العـ.ـالم، وكذلك سعر ليـ.ـتر الزيـ.ـت والجبنة، وفق تعبيره.

ولفت “الحلاق” إلى أنه رغم استـ.ـحـ.ـالة تعديل الأسعار بأي شـ.ـكل من الأشـ.ـكـ.ـال، إلا أنه من الممكن تقـ.ـليصها إلى هـ.ـامـ.ـش الربح الأصغر في حـ.ـالة المنافسة، الأمـ.ـر الذي يتطلب وجـ.ـود قوانين مستقرة وشفـ.ـافة وقـ.ـدرة الجميع على العمـ.ـل بشكل متساوٍ.

وأضاف بالقول: “المشـ.ـكلة أن هذه المعـ.ـادلة أصبحت صـ.ـعبة ولا حل لها على ما يبدو”، مشيراً إلى أن السينـ.ـاريو المثالي، هو إمـ.ـكـ.ـانية توفير المواد والحـ.ـصـ.ـول عليها بـ.ـأقـ.ـل تكلفة، وأن خزينة الـ.ـدولة مليئة بالسيولة الضرورية والنـ.ـقد الأجنبي، وأن سعر الصرف عند أدنـ.ـى مستوياته.

وحول أسعار الموبايلات في سوريا حالياً، رصد موقع “موبوليست” المتخصص أحدث الأسعار للموبايلات في سوريا، حيث بلغ سعر أعلى فئـ.ـة من هواتف شركة “سامسونغ” حوالي 10 ملايين و300 ألف ليرة سورية.

فيما سجل أقل فئـ.ـة سعر مليون و75500 ألف ليرة سورية، أما موبايل شـ.ـركة هواوي “ميـ.ـت 40 برو” فوصل سعـ.ـره إلى 8 ملايين و310 ألف ليرة سورية.

اقرأ أيضاً: الليرة السورية تخسر مكاسبها وتسجل انخفاضاً ملحوظاً بقيمتها مقابل الدولار وارتفاع بأسعار الذهب محلياً!

كما بلغ سعر هاتف “أيفـ.ـون” آخر إصدار 12 مليون و250 ألف ليرة سورية، فيما بلغ سعر أقل هـ.ـاتف من شركة “شـ.ـاومي” حوالي مليون ونصف ليرة سورية.

الجدير بالذكر أن أسعار كافة المواد والسلع في سوريا قد شهدت مؤخراً ارتفاعاً كبيراً تزامناً مع انخفاض قيمة الليرة السورية أمام الدولار وارتفاع مستويات التضخم في البلاد بشكل غير مسبوق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close