أخر الأخبار

أمريكا تدخل على خط المواجهة بين أرمينيا وأذربيجان بهذه الخطوة..!

أمريكا تدخل على خط المواجهة بين أرمينيا وأذربيجان بهذه الخطوة..!

طيف بوست – فريق التحرير

دخلت الولايات المتحدة الأمريكية على خط المواجهة بين أرمينيا وأذربيجان من أجل تهدئة الأوضاع بين البلدين.

وأدلى الرئيس الأمريكي “دونالد ترمب” بتصريحات صحفية أكد فيها أن بلاده ستتخذ خطوات جدية لوقف ما يحدث بين أرمينيا وأذربيجان.

وشدد “ترمب” خلال تصريحاته في مؤتمر صحفي عقده في البيت الأبيض مساء الأمس، أن بلاده ستراقب الوضع عن قرب في تلك المنطقة.

وأضاف أن الولايات المتحدة الأمريكية لديها الكثير من العلاقات الجيدة في ذلك المكان، لافتاً أنه سيعمل قدر الإمكان على إيقاف ما يحصل هناك.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد طالبت في وقت سابق يوم أمس كل من أرمينيا وأذربيجان إلى وقف فوري لإطـ.ـلاق النـ.ـار في منطقة “ناغورني قره باغ”.

ودعت إلى عودة الطرفين لاستئناف المفاوضات، كما أعربت الخارجية الأمريكية عن أسفها لوقوع ضـ.ـحايا من الجانبين على أثر المواجـ.ـهات التي حدثت بينهما مؤخراً.

وحثت واشنطن أطراف الصراع على التعاون والتنسيق مع رؤساء مجموعة “مينسك” التي تضم أيضا فرنسا وروسيا، وذلك من أجل التعجيل في إعادة أرمينيا وأذربيجان إلى طاولة المفاوضات في أسرع وقت ممكن.

وقد تجددت المواجـ.ـهات العسكرية بين البلدين خلال اليومين الماضيين، فيما أعلنت وزارة الدفاع الأذرية أنها قامت بعمل عسكري مضـ.ـاد على طول خط التماس بأكمله في “قره باغ”.

كما أعلن الجيش الأذري أنه تمكن من تـ.ـدمير اثنا عشر منظومة مضـ.ـادة للطائرات تابعة للقوات الأرمينية.

اقرأ أيضاً: مصادر تركية: أنقرة حددت موقفها من العرض الروسي بشأن إدلب..!

وفي شأن ذي صلة، قرر البرلمان في أذربيجان فرض الأحكام العرفية في عدة مناطق ومدن داخل البلاد من بينها العاصمة الأذرية “باكو” نظراً لما تشهده المنطقة.

في حين أعلن الجانب الأرميني تعبئةً عامة في أرمينيا لمن تقل أعمارهم عن 55 عاماً من أجل مواجهة “أذربيجان” في منطقة “قره باغ”.

وفي الإطار ذاته، كشفت وزارة الدفاع الأرمينية عن حجم الخـ.ـسائر التي تعرضت لها القوات الأرمينية، وهي عبارة عن (16 جندياً وإصـ.ـابة نحو 100 جندي آخرين كحصيلة أولية).

كما أشارت إلى وقوع خسـ.ـائر مادية وبشرية في صفوف الجيش الأذري خلال المواجـ.ـهات التي دارت بين الطرفين خلال 72 ساعة الماضية.

ويُشار إلى أن بداية الصراع بين أرمينيا وأذربيجان في منطقة “قره باغ” قد بدأ في شهر شباط/ فبراير من عام 1988.

وفي تلك الأثناء أعلنت مقاطعة “ناغورني قره باغ” الحكم الذاتي وانفصالها عن جمهورية أذربيجان الاشتراكية السوفيتية.

اقرأ أيضاً: روسيا تطرد القوات الإيرانية من مناطق شرق سوريا.. و”العمال الكردستاني” يرفض طلباً أمريكياً بشأن المنطقة!

كما جرت بين البلدين مواجـ.ـهة عسكرية كبيرة في الفترة بين عامي 1992 و1994، حينها فقدت أذربيجان السيطرة على “ناغورني قره باغ”، بالإضافة إلى 7 مناطق أخرى مجاورة لها.

ومنذ عام 1992 ما زالت المفاوضات جارية بين الطرفين من أجل حل مسألة السيطرة على تلك المناطق، حيث تشرف مجموعة “مينسك” التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، برئاسة ثلاثة رؤساء مشاركين (روسيا والولايات المتحدة وفرنسا) على المفاوضات بين البلدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close