أخر الأخبار

أسماء الأسد تثير غضب الموالين بعد مواصلتها السيطرة على مقدرات سوريا عبر الاستحواذ على قطاع اقتصادي جديد!

أسماء الأسد تثير غضب الموالين بعد مواصلتها السيطرة على مقدرات سوريا عبر الاستحواذ على قطاع اقتصادي جديد!

طيف بوست – فريق التحرير

واصلت “أسماء الأسد” زوجة رأس النظام السوري “بشار الأسد” سيطرتها على مقدرات سوريا، وذلك عبر استحواذها على قطاع اقتصادي جديد في البلاد.

وكشفت مصادر مطلعة أن “أسماء الأسد” سيطرت على قطاع “الأكشاك” في عموم المحافظات السورية، وذلك من بوابة الأعمال الخـ.ـيرية.

وفي التفاصيل، نقلت منصة “سوريا 24” عن مصادرها الخاصة، أن “أسماء الأسد” وضعت يدها على “الأكشـ.ـاك” بحجة توظـ.ـيفها للعـ.ـمل الخيري، وللتخفـ.ـيف من معـ.ـاناة المواطنين في مناطق سيـ.ـطرة النظـ.ـام.

ونوهت المصادر إلى أن “أسماء” بدأت الكشـ.ـف عن هذا المـ.ـشـ.ـروع قبيل أشـ.ـهر من حلول شهر رمضان المبارك.

وحول آخر التطورات المتعلقة بهذا الموضوع، أفادت المصادر أن أسماء الأسد عقدت عدة اجتماعات مؤخراً مع عدد من رؤسـ.ـاء غرف التجـ.ـارة والصنـ.ـاعة من كافة المحافظات في البلاد.

وأشارت المصادر إلى أن أسماء الأسد تطـ.ـلق على تلك الاجتماعات اسم “اجتماع الخير”، أما إطـ.ـلاق مشروع “الأكشاك” التي سيطرت عليه مؤخراً فيحمل اسم “سـ.ـوق العيلة”.

ولفتت ذات المصادر في حديثها للمنصة إلى أن “أسماء” تستغـ.ـل  الجـ.ـانب الاقتـ.ـصادي وأحـ.ـوال الناس المتـ.ـردية، خاصة مع قُرب مـ.ـوسم المـ.ـدارس وازدياد متـ.ـطلباتها واحتياجاتها المختلفة.

وذكرت أن “أسماء الأسد” طالبت الجهـ.ـات الرسمية والمجـ.ـالس المحـ.ـلية الشـ.ـريكة في المحافظات، وأصحـ.ـاب الخير والمنتـ.ـجين والمسـ.ـاهمين، بتوفير أمـ.ـاكن لـ “الأكشاك” في عدد من المحـ.ـافظات السـ.ـورية.

ولا يعد هذا المـ.ـشـ.ـروع الاقتـ.ـصادي الأول من نوعـ.ـه الذي يخـ.ـضـ.ـع لسـ.ـلطة ونفـ.ـوذ “أسماء الأسد”، إذ تحـ.ـدث مـ.ـوالون قبل أيام، عن أنها تسيـ.ـطر أيضاً على مشـ.ـاريع “ألواح الطـ.ـاقة الشمـ.ـسية” في سوريا.

وقد بدأت أصوات العديد من الموالين تعلو في الآونة الأخيرة محملة “أسماء الأسد” مسؤولية أزمـ.ـة التقـ.ـنين الطويل في البلاد لإجبـ.ـارهم على شـ.ـراء تلك الألـ.ـواح، حيث لم يخفِ الموالون غـ.ـضبهم من مواصلة “أسماء” السيطرة على مقدرات البلاد دون الالتفات إلى همـ.ـومهم مع استمرار تردي أوضاعهم المعيشية بشكل غير مسبوق.

اقرأ أيضاً: القادم أو المغادر عبر مطار دمشق الدولي يدرك مدى الانحطاط الذي وصلت إليه حال البلد.. قصة يرويها أحد المسافرين!

وفي شهر نيسـ.ـان/أبريل المـ.ـاضي، كشـ.ـفت “أسماء الأسد” عن نوايـ.ـاها في إطـ.ـلاق “منصة وطنية إلكتـ.ـرونية”، بحـ.ـجة أنها ستـ.ـكون هي صـ.ـلة الوصل المبـ.ـاشرة والشـ.ـفافة بين الجهات المـ.ـانحة والمتبـ.ـرعين من داخـ.ـل وخارج سـ.ـوريا.

وقد وصف العديد من المحللين والخبراء في مجال الاقتصاد “أسماء الأسد” بـ”الأخـ.ـطبوط الجديد”، وذلك نظراً لتغـ.ـلغلها وسيطـ.ـرتها على قطاعات اقتصادية واسعة في سوريا، من أبرزها قطاع الاتصالات.

اقرأ أيضاً: فضيـ.ـحة فسـ.ـاد كبرى تهـ.ـز النظام والشبـ.ـهات تحـ.ـوم حول شخص مقرب من أسماء الأسد.. إليكم التفاصيل!

تجدر الإشارة إلى أنه  وفي 23 من كـ.ـانون الأول/ديسمبر المـ.ـاضي، فرضـ.ـت واشنطن، حـ.ـزمة عقـ.ـوبات جـ.ـديدة على “أسماء الأسد”، إضـ.ـافة لعائلتها.

وأكدت الولايات المتحدة الأمريكية حينها أن “عائلة الأسد” تراكـ.ـمت ثـ.ـرواتهم غير المـ.ـشـ.ـروعة على حسـ.ـاب الشعب السوري، من خلال سيطـ.ـرتهم على شبـ.ـكة مكـ.ـثفة وغير مـ.ـشـ.ـروعة مع ارتبـ.ـاطات بأوروبا والخـ.ـليج وأمـ.ـاكن أخرى، وذلك في والوقت الذي يعـ.ـاني فيه السوريين من تردي أوضاعهم المعيشية بشكل كبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close